إسرائيل تدمر خزان الأغوار المائي وتحرم عشرات العائلات من المياه

إسرائيل تدمر خزان الأغوار المائي وتحرم عشرات العائلات من المياه

المصدر: رام الله - إرم نيوز

حذر معتز بشارات مسؤول ملف الأغوار والاستيطان في محافظة طوباس الفلسطينية، من أن تدمير الاحتلال لخزان المياه في الأغوار الشمالية، وانقضاضه على مصدر المياه الذي يزود هذه الخطوط، سيعرض أكثر من 900 دونم لخسارة ملايين الشواقل، وسيحرم عشرات العائلات من المياه.

وأكد بشارات عبر حديث إذاعي، أن ”العمل جار لتوفير بديل دوري لهذا الخزان من أجل تمكين وإنقاذ ما يمكن إنقاذه من مزروعات، وايصال المياه لمجموعة من القرى“، وذلك لدعم صمود أبناء الشعب الفلسطيني ”والتصدي لهذه الهجمة المسعورة من قبل الاحتلال ومستوطنيه بالأغوار الشمالية“.

وقال مسؤول فلسطيني، الأربعاء، إن هناك زحفًا استيطانيًا في منطقة الأغوار يهدف إلى التضييق على التجمعات السكانية، وخلق واقع جديد فيها.

وقال وليد عساف رئيس هيئة مقاومة الجدار والاستيطان التابعة لمنظمة التحرير الفلسطينية، إن إسرائيل بدأت خلال الأشهر الأخيرة بنشر بؤر استيطانية جديدة في عمل استباقي لمحاولة ضم أجزاء من الضفة الغربية“.

وأشار المسؤول، إلى أنّ ”الأشهر الثلاثة الأخيرة شهدت إقامة أكثر من 7 بؤر استيطانية“.

ويمكن مشاهدة إحدى هذه البؤر في منطقة الخان الأحمر، حيث أقيم مبنى على سفح جبل في الجهة المقابلة من بؤرة استيطانية أخرى أقيمت قبل عدة أشهر على جبل يفصل بينهما شارع يربط مدينة القدس في أريحا.

ويقول مركز المعلومات الإسرائيلي لحقوق الإنسان في الأراضي المحتلة (بتسيلم) إنّ ”المستوطنين الذين يسكنون في بؤر استيطانية جديدة أقيمت في الأغوار الشمالية يستولون على مراعي تجمعات سكانية فلسطينية قديمة بالعنف والتهديد، مشكلين بذلك ذراعًا لارتكاب الجريمة لحساب الدولة وتعينها على تحقيق أهدافها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com