الجيش السوري يدخل مدينة خان شيخون للمرة الأولى منذ 2014

الجيش السوري يدخل مدينة خان شيخون للمرة الأولى منذ 2014

المصدر: أ ف ب

دخلت قوات الجيش السوري مساء الأحد مدينة خان شيخون في محافظة إدلب وبدأت بالتقدّم فيها وسط معارك عنيفة تخوضها ضدّ فصائل ومجموعات مسلّحة، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وتحاول قوات الجيش السوري منذ أيام التقدّم باتجاه مدينة خان شيخون، كبرى مدن ريف إدلب الجنوبي والتي يمّر فيها طريق سريع استراتيجي يربط حلب بدمشق ويقول محلّلون إنّ النظام يريد استكمال سيطرته عليه.

وقال مدير المرصد رامي عبدالرحمن ”إنها المرة الأولى التي تدخل فيها قوات النظام مدينة خان شيخون منذ فقدان السيطرة عليها في العام 2014″، مشيرًا إلى أنها اقتحمتها من الجهة الشمالية الغربية وسيطرت على مبان عدة.

وتدور اشتباكات عنيفة داخل المدينة وفي جبهات أخرى عند أطرافها بين قوات النظام من جهة وفصائل وجماعات مسلّحة من جهة ثانية. ويرافق المعارك قصف جوي سوري وروسي عنيف.

وأشار عبدالرحمن إلى أن ”قوات النظام تواجه مقاومة شرسة من قبل الفصائل، وقد لجأت هيئة تحرير الشام (جبهة النصرة سابقًا) إلى شنّ هجمات انتحارية عدة في محيط المدينة“.

وقتل جراء معارك خان شيخون منذ ليل السبت الأحد 59 مقاتلًا من الفصائل بينهم 43 مسلحًا، فضلًا عن 28 عنصرًا من قوات النظام والمسلحين الموالين لها، وفق حصيلة للمرصد.

ومنذ نهاية نيسان/أبريل، تتعرض مناطق في إدلب وأجزاء من محافظات مجاورة، تسيطر عليها هيئة تحرير الشام وتنتشر فيها فصائل أخرى معارضة أقلّ نفوذًا لقصف شبه يومي من قبل قوات النظام وحليفتها روسيا.

وبعدما تركزت المعارك خلال الأشهر الثلاثة الأولى في ريف حماة الشمالي، بدأت قوات النظام في الثامن من الشهر الحالي التقدم ميدانيًا في ريف إدلب الجنوبي.