بعد تقارير عن قصف إسرائيلي.. العراق يلغي موافقات الطيران العسكري 

بعد تقارير عن قصف إسرائيلي.. العراق يلغي موافقات الطيران العسكري 

المصدر:  بغداد - إرم نيوز

أعلنت الحكومة العراقية يوم الخميس، إلغاء الموافقات الخاصة بالطيران العسكري، لعدة فئات، وذلك بعد تقارير أفادت بقصف إسرائيل لمواقع الحشد الشعبي في العراق.

يأتي ذلك، بعد انفجار مستودع أسلحة للحشد الشعبي الإثنين الماضي، وانطلاق صواريخه نحو منازل المواطنين في العاصمة بغداد، في حادثة هزت الرأي العام، وراح ضحيتها قتيل وعشرات الجرحى.

وذكر بيان صدر عن الحكومة العراقية، أن رئيس مجلس الوزراء عقد اجتماعًا لمجلس الأمن الوطني، وتم الاتفاق على إلغاء كافة الموافقات الخاصة بالطيران في الأجواء العراقية، لفئات الاستطلاع، والاستطلاع  المسلح، والطائرات المقاتلة، والطائرات المروحية، والطائرات المسيرة بكل أنواعها، ولجميع الجهات العراقية وغير العراقية“.

وأشار البيان، إلى ”حصر الموافقات بيد القائد العام للقوات المسلحة، واعتبار أي حركة طيران خلاف ذلك، طيرانًا معاديًا يتم التعامل معه من دفاعاتنا الجوية بشكل  فوري“.

وبحسب البيان، فإنه تقرر ”إجراء تحقيق شامل تشترك فيه كافة الجهات المسؤولة للتحقيق في حادث انفجار مخازن العتاد في معسكر الصقر، ورفع تقرير خلال مدة أقصاها أسبوع من تاريخه“.

وأشار إلى أن الاتفاق جرى على ”استكمال الخطط الشاملة لنقل المخازن والمعسكرات التابعة لوزارتي الدفاع والداخلية والحشد الشعبي أو العشائري أو غيرهما من فصائل شاركت في المعارك ضد داعش إلى خارج المدن، على أن تصدر الأوامر النهائية للتنفيذ قبل نهاية الشهر الجاري، لتحدد التواريخ النهائية لجعل المدن خالية من مثل هذه المعسكرات والمخازن“.

وكان تقرير لـ“إرم نيوز“ رصد مؤخرًا تفاعلات الاتهامات التي وجهتها أطراف عراقية لإسرائيل بقصف المواقع داخل العراق، خاصة وأن هذه الحادثة ليست الأولى، بل جاءت ضمن عدة حوادث قصف لمنشآت الحشد الشعبي في صلاح الدين وديالى.

وتتهم أطراف في الحشد الشعبي الولايات المتحدة وإسرائيل بقصف مقرات الحشد، بداعي تواطئها مع إيران، واستخدام إيران تلك المواقع لتخزين الأسلحة وممارسة نشاطات أخرى مثل: التدريب، وإعداد الجنود.

ومما عزز تلك القناعات سلسلة التغريدات التي أطلقها المحلل السياسي الإسرائيلي آيدين كوهين، بعد دقائق على انفجار معسكر الحشد.

وقال كوهين في إحدى التغريدات: ”لقد تم تطهير بغداد الرشيد قبل قليل من الصواريخ الباليستية الإيرانية بعون من الله سبحانه وتعالى“.

وفي تغريدة أخرى أضاف كوهين: ”معسكرات الحشد الشعبي والحرس الثوري تعرضت لتماس كهربائي من طائرات F35 مجهولة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com