العراق.. داعش يعدم مرشحين سابقين في الموصل

العراق.. داعش يعدم مرشحين سابقين في الموصل

دمشق- ذكرت مصادر محلية في محافظة نينوى شمال العراق، الجمعة، أن عناصر من تنظيم الدولة الإسلامية ”داعش“، أعدموا مرشحين اثنين في الانتخابات البرلمانية السابقة وسط مدينة الموصل.

وقال مصدر مسؤول رفض الكشف عن هويته، في الموصل إن عناصر من ”داعش“ أعدموا، صباح الجمعة، رمياً بالرصاص، مرشحين في الانتخابات البرلمانية السابقة، وهما المرشح عن قائمة العراقية ”أيوب عبد الهادي“، والمرشح عن الحزب الإسلامي ”إسلام الحيالي“، في أحد المعسكرات التابعة للتنظيم وسط الموصل“.

وأضاف المصدر: إن ”القتيلين سبق وأن اختطفهما التنظيم منذ شهر تقريباً“.

وفي غضون ذلك، أفاد مصدر أمني في محافظة صلاح الدين، بأن ”داعش“ نفذ أيضاً حكم الإعدام بضابطين بالجيش، وفجر 11 منزلا تعود لمنتسبين للقوات الأمنية شمال تكريت.

وقال المصدر في تصريحات صحفية لمواقع إخبارية عراقية، إن ”عناصر تابعين لتنظيم داعش اعدموا، صباح اليوم الجمعة، رمياً بالرصاص ضابطين أحدهما برتبة عقيد والأخر برتبة رائد في الجيش، بعد يوم من اختطافهما من منازليهما وسط قضاء الشرقاط (120 كم شمال تكريت)“.

وأضاف المصدر أن ”عناصر تابعين للتنظيم الإرهابي فجروا 11 منزلا تعود لمتطوعين انضموا للقوات الأمنية في منطقة الزوية ضمن قضاء بيجي (40 كم شمال تكريت)“.

يُشار إلى أن التنظيم المتطرف قام بتصفية عدد كبير من القيادات العسكرية والسياسية والبرلمانية بدعوى التعاون مع الحكومة المركزية أو معارضتهم لفكر التنظيم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة