الاعتبارات الأمنية تهيمن على ترشيحات المحافظين بمصر

الاعتبارات الأمنية تهيمن على ترشيحات المحافظين بمصر

المصدر: إرم ـ القاهرة من محمد بركة

هيمنت الاعتبارات الأمنية، على الترشيحات، لتولي مناصب المحافظين بمصر، نتيجة للظرفية الحساسة، التي تمر بها البلاد، بحسب مصادر في وزارة التنمية المحلية المصرية.

وقالت المصادر إن معظم الأسماء المرشحة لتولي ”منصب محافظ“، ضمن حركة التغيير المرتقبة، يهيمن عليها ألوية الشرطة، سواء ممن لا يزالون في الخدمة، أو الذين أحيلوا إلى التقاعد، في السنوات الأخيرة.

وأرجعت المصادر، السبب وراء ذلك إلى طبيعة التحديات الأمنية، التي تواجهها البلاد، في الفترة الحالية.

ومن أبرز الأسماء المرشحة في هذا السياق، اللواء أمين عز الدين، مدير أمن الإسكندرية، واللواء نجاح فوزي مساعد أول وزير الداخلية لقطاع الأمن الاقتصادي، ومديرا أمن القاهرة اللواء علي الدمرداش، و اللواء قنا محمد كمال، إضافة إلى اللواء أسامه الصغير مساعد أول وزير الداخلية لقطاع الأمن.

ومن الأسماء التي أحيلت إلى التقاعد و دخلت بورصة الترشيحات مؤخرا، اللواء حامد عبد الله مدير قطاع الأمن الوطني، الذي تولي هيكلة هذا القطاع الحساس بعد ثورة يناير، واللواء أحمد صقر مدير أسيوط الأسبق، واللواء عاطف الشريف، مساعد وزير الداخلية الأسبق لقطاع السجون.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com