ضاحي خلفان نادم على نظرته السابقة لأمريكا

ضاحي خلفان نادم على نظرته السابقة لأمريكا

المصدر: إرم – من قحطان العبوش

بدا نائب رئيس الشرطة والأمن العام بدبي الفريق ضاحي خلفان تميم، اليوم الأربعاء، غاضباً من الولايات المتحدة الأمريكية وسياستها في المنطقة العربية، بالتزامن مع تقارير أمنية تتحدث عن أن الولايات المتحدة، تحاول إثارة الرأي العام الخليجي، وتأليبه على الأنظمة الحاكمة.

وقال تميم: ”كيف تريد السياسة الأمريكية أن يحترمها العالم وهي سياسة تعصف بالعالم بأسره!! كنت موهوماً عندما اعتقدت أن أمريكا ستكون سفينة النجاة للعالم“.

وكان تميم يتحدث في حسابه الرسمي على موقع ”تويتر“ والذي يتابعه فيه أكثر من 800 ألف متابع، عبر عدة تغريدات تتعلق بالسياسة الأمريكية ودورها في التحالف الدولي ضد الإرهاب المشكوك في جديته.

وأَضاف: ”أمريكا تستهتر بالأمة العربية حينما تقول إن داعش تحتاج إلى حرب طويلة وتستغبي العالم وتكذب كذباً فاضحاً… رصد حشود داعش أسهل من رصد أسراب الجراد“.

وتشير تقارير أمنية خليجية، إلى أن الولايات المتحدة، تعيد حالياً إنتاج بعض الأساليب التي اتبعتها في دول ما يسمى ”الربيع“ العربي، وذلك في محاولة لإثارة الرأي العام الخليجي، من خلال طرح قضايا الحقوق المدنية، عبر المؤسسات والهيئات الغير حكومية.

وكشفت شبكة ”إرم“ الإخبارية قبل أيام، نقلاً عن مصادر مطلعة، إن موظفاً في القنصلية الأمريكية في دبي اعتُبر شخصاً غير مرغوب فيه Persona Non Grata بعد رصد كثير من الاتصالات المشبوهة له والتي تتنافى مع الأعراف والتقاليد الدبلوماسية وتتعارض مع مهامه المكلف بها في القنصلية.

ومع أنه لم تُحدد طبيعة الاتصالات التي أجرها الدبلوماسي الأمريكي، فإن التجارب المماثلة التي تم رصدها في دول خليجية أو عربية أخرى تشير إلى أن الشخصيات الدبلوماسية الأمريكية تقوم ببعض الاتصالات والزيارات غير المصرح بها مع بعض الجمعيات والمنظمات والشخصيات، لتثير مناقشات أو تمرر رسائل وأفكار أو الحصول على معلومات بهدف استغلالها في تشويه المواقف السياسية للدول وابتزازها والتأثير على توجهاتها وقراراتها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com