العراق.. ضباط شرطة سابقون يتدربون لمواجهة ”داعش“

العراق.. ضباط شرطة سابقون يتدربون لمواجهة ”داعش“

بادرش- يتدرب حاليا ما يزيد على أربعة آلاف من ضباط وأفراد الشرطة في معسكر بشمال العراق لا يبعد إلا نحو 20 ميلا عن المناطق التي يسيطر عليها تنظيم الدولة الإسلامية المتشدد.

وكان الكثير من رجال الشرطة في الموصل قد تخلوا عن زيهم العسكري وأسلحتهم بعد أن سيطر التنظيم المتشدد على مدينة الموصل.

وأعيد في الآونة الأخيرة تجميع ما يزيد على 4300 من ضباط وأفراد قوة شرطة نينوى لتدريبهم في معسكر منعزل بمنطقة بادرش على بعد 30 كيلومترا إلى الشمال الشرقي من المناطق التي يسيطر عليها مقاتلون من تنظيم الدولة الإسلامية.

وتستمر التدريبات شهرا في المعسكر وتشمل مهارات القتال والإنزال المتلاحم واللياقة البدنية.

وقال مدير شرطة طواريء نينوى، العميد الركن واثق الحمداني ”بعد ما راح سهل نينوى تمكنا من إنشاء هذا المعسكر بالتعاون مع حكومة إقليم كردستان في الشهر العاشر الذي مضى والتحق بنا 4375 مقاتل اللي هم كلهم من شرطة نينوى من مختلف الأطياف. بينهم العربي والكردي والتركماني والشبكي والأزيدي. والكل هم موجودين ضمن مقاتلين شرطة نينوى. أنشأنا معسكرا آخر في منطقة زمار. فعندنا معسكرين ونحن بصدد إنشاء معسكر آخر في جنوب الموصل“.

وزار معسكر التدريب في بادرش، السبت، (10 يناير/ كانون الثاني) نائب الرئيس العراقي أسامة النجيفي، ووزير الدفاع خالد العبيدي وكلاهما من الموصل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com