مصاريف الضيافة للأمراء والمسؤولين تثير غضب السعوديين

مصاريف الضيافة للأمراء والمسؤولين تثير غضب السعوديين

المصدر: إرم – من قحطان العبوش

تسبب تقرير حكومي حديث يكشف عن حجم مصاريف الضيافة والاحتفالات للأمراء والمسؤولين السعوديين، في موجة غضب واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي في المملكة التي تعاني من مشاكل متفاقمة في السكن والبطالة.

وكشف التقرير الرسمي، أن قيمة الحفلات والضيافات الحكومية بلغت 124 مليون ريال، وأن وزارة المالية دفعت على مدار العام نفقات الاستضافة في موسم الحج شاملة تكاليف وإسكان الضيوف في الفنادق مع الهدايا بقيمة 173 مليون ريال.

وورد في التقرير أن الضيافة النقدية ”الشرهات“ المخصصة لأمراء المناطق، والمحافظين، ورؤساء المراكز إضافة إلى حفلات الاستقبال في مكاتب الوزراء، ورؤساء المصالح المستقلة بلغت 91 مليون ريال، مع التوضيح أن هذه المبالغ تُصرف فقط إن لم تقدم الضيافة طهياً أو في صور إعاشة للموظفين.

وأثار التقرير الذي نشرته الصحافة المحلية، اليوم الأحد، ردود فعل واسعة بين المغردين السعوديين على موقع ”تويتر“، وسط شبه إجماع على انتقاد هذا ”الهدر والبذخ“ في مصروفات الضيافة التي تذهب بلا أي مردود للخزينة العامة.

ولقي الهاشتاك ”شرهات الأمراء وحفلات الوزراء تكلف91 مليون“ تفاعلاً لافتاً من المغردين الذين أشاروا إلى كثير من المشاكل التي يواجهها شعب بلد يُعد أكبر مصدر للنفط في العالم، بينما ينهمك مسؤولوه في الصرف على الاحتفالات.

وقال أحد المغردين ساخراً ”لا تقلقوا … فقد بلغ ووصل الخبر لنزاهة وستسمعون وترون مايسركم!!!“ في إشارة إلى هيئة مكافحة الفساد في المملكة التي يقع على كاهلها التحقق من المصاريف الحكومية.

وعلق المغرد تركي جزا المطيري ساخراً من حجم المصروفات بالقول ”المصيبة بحفلاتهم ما تشوف قدامهم إلا الورد هههه“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com