مسرور بارزاني المكلف بتشكيل حكومة إقليم كردستان يعلن عن طاقمه الوزاري

مسرور بارزاني المكلف بتشكيل حكومة إقليم كردستان يعلن عن طاقمه الوزاري

المصدر: إرم نيوز

أعلن مسرور بارزاني، أسماء طاقمه الوزاري في حكومة إقليم كردستان العراق، والمنتظر أن تنال ثقة البرلمان خلال جلسة منتظرة ستعقد الأربعاء، لهذا الغرض.

ونال الحزب الديمقراطي الكردستاني، وهو الحزب الذي ينتمي إليه مسرور، ويقوده والده مسعود بارزاني، تسع وزارات من أصل 21 وزارة، فيما حل قوباد طالباني، نجل الزعيم الراحل جلال طالباني، الزعيم التاريخي للاتحاد الوطني الكردستاني، في منصب نائب رئيس الحكومة.

وكان الحزب الديمقراطي الكردستاني تصدر نتائج الانتخابات البرلمانية التي جرت في 30 أيلول/سبتمبر الماضي، بحصوله على 45 مقعدًا من أصل 111 مقعدًا.

ودخل الحزبان الرئيسان الديمقراطي الكردستاني، والاتحاد الوطني الكردستاني، في سجالات حول توزيع الحقائب الوزارية والمناصب الرفيعة، وهو ما تسبب في تأخير الإعلان عن التشكيلة الحكومية حتى هذا الوقت.

وشملت التشكيلة الوزارية أسماء ثلاث نساء، وهن كويستان معروف، وزيرةً للشؤون الاجتماعية، وبيكرد دلشاد شكر الله، وزيرةً للزراعة والموارد المائية، وفالا فريد ابراهيم، وزيرةً للإقليم.

ومن المرتقب أن تحصل الطائفة اليزيدية على عدة مناصب رفيعة في حكومة الإقليم، بحسب ما نقله تلفزيون ”كردستان 24 “ عن مصدر مطلع.

وفي حين احتفى الإعلام الموالي للحزب الديمقراطي الكردستاني بنبأ الإعلان عن التشكيلة الوزارية، ووضعه في صدر الصفحات الأولى للمواقع الإلكترونية، بدا لافتًا أن إعلام الاتحاد الوطني، قد تجاهل تقريبًا، الخبر، وذكره على نحو خجول، في أماكن هامشية.

هذا، ووجه برلمان إقليم كردستان، دعوة للأعضاء لحضور جلسة الأربعاء المقبل، والتي ستشهد أداء الحكومة الجديدة القسم القانوني، ومن المتوقع أن تنال التشكيلة الوزارية الجديدة الثقة، رغم الخلافات؛ لأن الإعلان، رسميًا، عن الأسماء لا يتم إلا بعد التوصل إلى تسويات من خلف الستار، بين مختلف القوى السياسية، خاصة الحزبين الرئيسيين، الديمقراطي الكردستاني، الذي ينشط في معقله: أربيل، والاتحاد الوطني الكردستاني، الحزب الناشط، تاريخيًا، في السليمانية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com