منظمة توثق مقتل 60 ألف سوري في 2014

منظمة توثق مقتل 60 ألف سوري في 2014

دمشق- كشفت اللجنة السورية لحقوق الإنسان عن تسجيل 60 ألف قتيل سوري عام 2014 .

وقالت اللجنة ، في تقرير نشرته، السبت ، إن القوات السورية قصفت المناطق السكنية بأكثر من“ 11 الف برميل متفجر، مشيرة إلى أن نحو 70 شخصا يقتل يوميا في سوريا ”مع ملاحظة أن نظام الأسد زاد من كمية استخدامه للمواد السامة و المواد الكيماوية“.

وأشارت إلى أن مليونين و 800 ألف طفل حرموا من حقهم في التعليم ويعيشون بظروف يومية بائسة ومعقدة وغير صحية ، مضيفة أن هناك“ ثلاثة ملايين و 242 ألف مهجر خلال عام 2014.

ووصف التقرير، العام المنصرم بأنه “ الأكثر دموية منذ اندلاع الثورة في وجه نظام الأسد “ ، مشيرا إلى أن مقتل 10 اشخاص يعتبر وفق المعايير الدولية “ جريمة إبادة جماعية “ يتوجب المحاسبة عليها .

وتابع أن “ تنظيم الدولة الإسلامية ( داعش ) قطع و قتل واعتقل و نكل و مارس أبشع أنواع العقاب والصلب لكثيرين وأنه ارتكب أبشع وأضخم مجزرة في يوم واحد حيث أعدم نحو 700 شخص“.

وقال التقرير الحقوقي إن المنظمات الدولية وتقاريرها قدرت عدد المعتقلين والمفقودين بنحو 215 ألفا ، لافتا إلى أن لديه 150 شهادة موثقة حول هذه النتائج.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com