الأمم المتحدة تدعو لاستئناف الحوار في ليبيا

الأمم المتحدة تدعو لاستئناف الحوار...

المبعوث الأممي يقول إن الأمم المتحدة ستستمر في بذل الجهود لاستئناف العملية السياسية لتحقيق الاستقرار والسلام في البلاد.

طرابلس – أنهى المبعوث الأممي برناندينو ليون زيارته إلى ليبيا التي استمرت ليوم واحد ، عقد خلالها جلسات مشاورات مع قائد عملية الكرامة اللواء خليفة حفتر ، و عضو البرلمان الليبي أبوبكر بعيرة ، بالإضافة للقائه مع عضو المؤتمر الوطني العام السابق صالح مخزوم ، كما التقى قائد الكتائب المسلحة في مصراته.

وأصدرت بعثة الأمم المتحدة لدعم ليبيا بيانا أكد فيه المبعوث الأممي “ على الحاجة لعقد جولة ثانية من الحوار السياسي في القريب العاجل، بغية إيقاف انزلاق البلاد نحو صراع أعمق وانهيار اقتصادي“، و أضاف “ أن أغلبية الشعب الليبي يرغب بالسلام، ويجب أن لا يكون الشعب الليبي رهينة لأقلية ترى أن بإمكانها الانتصار في هذا الصراع بالقوة العسكرية“.

وذكر البيان بأن اللواء خليفة حفتر قال إن “ اللقاء يأتي كجزء من جهود التهدئة العسكرية.. وترى الأمم المتحدة أنه من الأهمية البالغة تجميد إطلاق النار، ووقف القتال لكي يبدأ الحوار على أسس سليمة“.

و أوضح البيان بأن الأمم المتحدة ستستمر في بذل الجهود لاستئناف العملية السياسية لتحقيق الاستقرار والسلام في البلاد، وأن ”الليبيين يحتاجون للاتحاد والعمل على حل خلافاتهم، إذا أرادوا إنقاذ بلادهم وشعبها ومواردها ومؤسساتها من المزيد والألم والدمار، ومن أجل محاربة الإرهاب بشكل فعال“.