الأمن العراقي يفرّق تظاهرة احتجاجية حاولت اقتحام منزل مسؤول في البصرة‎

الأمن العراقي يفرّق تظاهرة احتجاجية حاولت اقتحام منزل مسؤول في البصرة‎

المصدر: الأناضول

فرّقت قوات الأمن العراقية، يوم الجمعة، تظاهرة في محافظة البصرة جنوب البلاد حاول خلالها محتجون اقتحام منزل مسؤولٍ محلي.

وقال الملازم في الجيش العراقي ضمن قيادة عمليات البصرة، محمد خلف نايف، إن ”العشرات من المتظاهرين احتشدوا أمام منزل رئيس مجلس محافظة البصرة صباح البزوني وحاول بعضهم اقتحامه“.

وأوضح أن ”المتظاهرين اتهموا رئيس مجلس المحافظة والإدارة المحلية في البصرة بالفساد، وسوء الإدارة، والتقصير بتقديم الخدمات“.

وأشار نايف إلى أن ”قوة أمنية مكلفة بحماية منزل البزوني أطلقت الرصاص في الهواء لتفريق المتظاهرين ومنعهم من اقتحام المنزل“.

ومنذ الأسبوع الماضي، تتواصل الاحتجاجات في بعض أقضية ونواحي محافظة البصرة الغنية بالنفط، ضد أزمة انقطاع التيار الكهربائي.

والبصرة، مهد احتجاجات شعبية متواصلة على نحو متقطع منذ 9 يوليو/ تموز الماضي، في محافظات وسط وجنوب البلاد ذات الغالبية الشيعية، للمطالبة بتحسين الخدمات العامة، وفرص العمل، ومحاربة الفساد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com