صحيفة إسرائيلية تحذر من حرب جديدة مع الفلسطينيين

صحيفة إسرائيلية تحذر من حرب جديدة مع الفلسطينيين

المصدر: القاهرة- من محمود نبيل

علقت صحيفة ”هاآرتس“ الإسرائيلية، على قرار بلادها، بمنع تدفق ما يزيد عن 125 مليون دولار، من عائدات الضرائب لقطاع غزة، مؤكدة أن تلك الخطوة قد تحمل في طياتها تمهيدًا لحرب جديدة، بين إسرائيل وحركة حماس، على غرار عملية ”الجرف الصامد“ الصيف الماضي.

وأوضحت الصحيفة الإسرائيلية، في سياق تقرير، نشرته عبر موقعها الإلكتروني، أن منع تدفق تلك الأموال، بالإضافة إلى امتناع قطر عن مساعدة حركة حماس، تنفيذًا لبنود المصالحة مع مصر، سيؤدي حتمًا إلى اختناق قطاع غزة، وعجز الحكومة الموحدة، عن دفع رواتب الموظفين في القطاع، مشيرة إلى أن هذا الأمر سيؤدي بالحركة الفلسطينية للدخول في حرب ضد إسرائيل.

وأضافت ”هاآرتس“، أن الموقف الحالي، هو أشبه بذلك الذي تعرض له القطاع قبيل بدء عملية الجرف الصامد، حيث عانت غزة“ من ضائقة مالية كبيرة، أفقدتها القدرة على دفع أموال الموظفين، وهو الأمر الذي أجبرها على الدخول في صراع عسكري مع إسرائيل، مؤكدة أن منع تدفق العائدات الضريبية لقطاع غزة، قد يضر بإسرائيل أولًا وليس الفلسطينيين.

وذكرت الصحيفة الإسرائيلية، بعض الحلول التي قد تحول دون دخول الفلسطينيين في معارك جديدة مع إسرائيل، وهي أن تتبرع بعض البلدان الغنية، مثل السعودية والإمارات والكويت، بالإضافة لجامعة الدول العربية والولايات المتحدة الأمريكية، ببعض الملايين للسلطة الفلسطينية، وهو ما يجعلها قد تتحمل قرار منع تدفق الضرائب لفترة أطول.

وكانت إسرائيل قد منعت تدفق العوائد الضريبية لقطاع

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com