السعودية والعراق تبحثان خطر داعش

السعودية والعراق تبحثان خطر داعش

المصدر: بغداد- من محمد وذاح

بحث رئيس مجلس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، وولي عهد المملكة العربية السعودية الأمير سلمان بن عبد العزيز، خطورة ”داعش“ على العراق والمنطقة، والتطورات الأمنية الأخيرة التي شهدتها المملكة.

جاء ذلك في اتصال هاتفي أجراه العبادي مع الأمير سلمان بن عبد العزيز، مساء الثلاثاء.

وقال العبادي في بيان وصل ”إرم“ نسخة منه، إن ”خطورة التهديد الذي تمثله عصابات داعش الإرهابية ليس على العراق فحسب بل على المنطقة والعالم“، داعيا الى ”تنسيق الجهود المشتركة بين البلدين من اجل مواجهة التنظيم والقضاء عليه“.

وبحسب البيان، تطرق العبادي الى ”الاعتداء الأخير من قبل العناصر الإرهابية على المخافر الحدودية والذي ادى لسقوط ضحايا من البلدين الجارين“.

وأضاف البيان أن ”الجانبين بحثا السبل الكفيلة لتعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين في مختلف المجالات والتعاون المستقبلي في الحد من هذه التنظيمات الإرهابية“.

وأشار الى ان ”العبادي اطمأن على صحة جلالة الملك عبدالله بن عبدالعزيز“.

وقتل رجلا أمن سعوديين وأصيب ثالث في هجوم إرهابي بمنطقة الحدود الشمالية مع العراق، فجر أمس الإثنين، أسفر أيضا عن مقتل اثنين من المهاجمين، وهو أول حادث أمني تشهده السعودية عام 2015.

يشار الى أن المملكة العربية السعودية تشارك في التحالف الدولي الذي تقوده أمريكا، لتوجيه ضربات جولة لتنظيم ”داعش“ في سوريا والعراق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com