السجن 26 عامًا لعراقي شارك بهجوم على قاعدة أمريكية في الموصل

السجن 26 عامًا لعراقي شارك بهجوم على قاعدة أمريكية في الموصل

المصدر: رويترز

قال مسؤولون في وزارة العدل الأمريكية، إن محكمة اتحادية في بروكلين أصدرت، الثلاثاء، حكمًا بالسجن 26 عامًا على رجل يحمل الجنسيتين العراقية والكندية، لدوره في تدبير تفجير شاحنة بقاعدة أمريكية بالموصل في العراق، وذلك في أبريل/نيسان 2009 وأسفر عن مقتل 5 جنود، ومقتل رجلي شرطة عراقيين أيضًا.

وقال المسؤولون إن فاروق خليل محمد عيسى (51 عامًا) أقر بالذنب في مارس/آذار 2018 بتهمة واحدة وهي التآمر لقتل أمريكيين.

 وتصل أقصى عقوبة لهذه الجريمة للسجن مدى الحياة، لكن الادعاء وافق على عقوبة السجن 26 عامًا وفق اتفاق لاعترافه بالذنب.

وقال مساعد النائب العام للأمن القومي جون ديميرس في بيان صحفي: ”حُكم اليوم يفرض نوعًا ما من عدالة الأرض على شخص تورط في قتل خمسة من أفراد الجيش، لكن الحكم لا يمكن أن يعوض عن الشر الذي اقترفه أو يخفف من ألم الأسر التي تغيرت حياة أفرادها إلى الأبد“.

وقال الادعاء إنه ”بينما كان عيسى يعيش في كندا تآمر مع مجموعة من المسلحين الذين نفذوا هجومًا انتحاريًا بشاحنة تحمل متفجرات في العاشر من أبريل نيسان 2009، على قاعدة فورورد اوبيريتنج بيز ماريز الأمريكية بالموصل“.

وقال المسؤولون في البيان: إن ”الجهادي“ عيسى تآمر للوصول بالشاحنة المحملة بالمتفجرات إلى بوابة القاعدة العسكرية، وخلف الانفجار حفرة عمقها 60 قدمًا“، مبينين أن ”عيسى الذي ولد في العراق ويحمل الجنسيتين العراقية والكندية قُبض عليه في إدمونتون بإقليم البرتا عام 2011. وهو معروف أيضًا باسم سيف الدين طاهر شريف“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com