سقوط صاروخين قرب قاعدة عراقية تستضيف جنودا أمريكيين في الموصل

سقوط صاروخين قرب قاعدة عراقية تستضيف جنودا أمريكيين في الموصل

المصدر: بغداد- إرم نيوز

تواردت أنباء عن سقوط صاروخين كاتيوشا بالقرب من مجمع به عسكريون أمريكيون في مدينة الموصل العراقية ليل الثلاثاء، في الوقت الذي أعلنت فيه وزارة الدفاع العراقية، سقط صاروخ قرب مقر قيادة عمليات نينوى، وذلك بعد يوم على قصف قاعدة التاجي التي تضم مقراً للقوات الأمريكية.

وقالت خلية الإعلام الأمني الحكومية التابعة للوزارة في بيان:“ سقوط صاروخ نوع كاتيوشا بالقرب من قيادة عمليات نينوى دون أضرار“.

ولم تدل الوزارة بمزيد من المعلومات حول الصاروخ.

وقال مصدر من محافظة نينوى إن القصف الصاروخي طال المجمع الرئاسي، في المدينة الذي يستضيف عددًا من المستشارين العسكريين الأمريكيين، الذين يعملون على تقديم المشورة للقوات الأمنية العراقية.

وأضاف المصدر الذي طلب عدم ذكر اسمه خلال حديثه لـ“إرم نيوز“ أن ”المجمع شهد حالة من الفوضى والهلع نحو أماكن أكثر أمنًا بالتزامن مع القصف، فيما طلب القيادات الأمنية تعزيزات، وأوعزت بإجراء عمليات تفتيش في المناطق المتوقع انطلاق الصاروخ منها“.

ولم يذكر المصدر أية إصابات أو أضرار مادية .

ويأتي ذلك بعد يوم على سقوط 3 صواريخ كاتيوشا على معسكر التاجي شمال بغداد، الذي تتواجد فيه قوات أمريكية.

وقال مصدر عسكري لوكالة ”رويترز“ إن القصف لم يسفر عن سقوط إصابات. وأضاف أن صفارات الإنذار دوت في القسم الأمريكي من القاعدة خلال الواقعة.

ويتزامن القصف ضد القوات العراقية والقوات الأمريكية وسط تصاعد التوتر في المنطقة بين الولايات المتحدة وإيران الذي تكشف أيضاً على الأراضي العراقية.

وسبق استهداف المعسكر، سقوط قذائف هاون على قاعدة ينتشر فيها مستشارون عسكريون أمريكيون، كما سقطت صواريخ سابقاً على المنطقة الخضراء في محيط السفارة الأمريكية اتُهمت بإطلاقها فصائل مسلحة  موالية لإيران.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com