طائرات ليبية تهاجم أكبر مصنع للصلب في مصراتة

طائرات ليبية تهاجم أكبر مصنع للصلب في مصراتة

طرابلس – قال مسؤولون إن قوات موالية للحكومة الليبية المعترف بها دولياً نفذت ضربات جوية، اليوم الأحد، لليوم الثاني على التوالي على أكبر مصنع للصلب في ليبيا الواقع بمصراتة وهي مدينة في غرب البلاد متحالفة مع جماعة منافسة للحكومة.

وقال محمد عبد الملك الفقيه رئيس مجلس إدارة الشركة الليبية للحديد والصلب إن طائرات حربية قصفت محيط المصنع وسورا قرب مركز تدريب تابع للشركة حوالي الساعة 1100 بالتوقيت المحلي.

وأفادت وكالة أنباء تابعة لحكومة طرابلس المنافسة أن طائرة حاولت أيضا مهاجمة أكاديمية للقوات الجوية بالقرب من المطار المدني ولكنها أطلقت صواريخها قبل الأوان بعد تعرضها لنيران مدفعية مضادة للطائرات فأخطأت أهدافها.

وأفاد موقع مطار إسطنبول على الإنترنت أن الخطوط الجوية التركية -وهي شركة الطيران الأجنبية الوحيدة التي تسير رحلات إلى ليبيا- ألغت رحلة من مصراتة إلى إسطنبول. ولم يتسن على الفور الحصول على تعليق من الشركة.

واضطر رئيس الوزراء المعترف به عبد الله الثني الى نقل مقر إدارته إلى شرق البلاد منذ أن سيطرت جماعة تعرف باسم فجر ليبيا مرتبطة بمصراتة على العاصمة طرابلس في أغسطس /آب الماضي وشكلت حكومة منافسة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com