العريفي غاضب من اجتزاء آرائه

العريفي غاضب من اجتزاء آرائه

الرياض ـ قال الداعية الإسلامي، محمد العريفي، إن بعض ما جاء في تسجيلات سابقة نسبت له لم تكن في سياقها الصحيح بل تم اجتزاؤها من خطبة كاملة.

جاء ذلك في بيان نشره على موقع التواصل الاجتماعي، تويتر، بعد أيام على إطلاق السلطات السعودية لسراحه إثر تغريدات انتقد فيها قطار الحرم المكي، بحسب ما جاء في تقارير إعلامية.

وأوضح العريفي ”يأتي بعضهم لخطبة لي أو محاضرة عن قضية معينة، فيقتطع جزءا ويضع عنوانا مثيرا ليفهم المشاهد شيئا آخر فينشره ويكتب عنوانا بأني أقصد فلانا أو انتقد بلدا، والخطبة تتحدث عن شيء آخر.“

وتابع قائلا: ”أو يأتي لخطبة قديمة عن نازلة انتهت وتحدثت عنها في وقتها، فيجتزئ دقائق من سياقها ويصوغ عنوانا يوحي بفهم سيء! وينشره.. أو يجتزئ كلاما قصدت به طائفة محددة فينشره بعنوان أني أقصد آخرين.. أو يجتزئ كلاما سقته مازحا كما هو واضح لمن سمع ما قبله فينشره بعنوان يوحي شيئا آخر.“

ودعا العريفي في بيانه إلى التثبت والتحقق من مثل هذه المقاطع بالرجوع إلى الخطبة أو الكلمة كاملة أو مراسلة موقعه الرسمي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com