بعد تفجيرات كركوك.. الأكراد يطالبون بعودة البيشمركة للمحافظة

بعد تفجيرات كركوك.. الأكراد يطالبون بعودة البيشمركة للمحافظة

المصدر: بغداد - إرم نيوز

دعت القوى الكردية في العراق اليوم الجمعة، إلى عودة قوات البيشمركة والأسايش إلى محافظة كركوك شمال العراق، بعد أن شهدت تفجيرات مساء الخميس.

وقال نائب مسؤول تنظيمات حزب الاتحاد الوطني الكردستاني في كركوك، هدايت طاهر في تصريحات صحفية إن ”الوضع في المدينة لم يَعد يحتمل المزيد من الخروق الأمنية، وأرواح الناس ليست رخيصة الثمن، وقد حذرنا مرارًا وتكرارًا من تصاعد هجمات تنظيم داعش“.

وأضاف: ”الوضع في كركوك يتأزم والقوات الأمنية الموجودة لا تستطيع حماية المدنيين، وهذا واضح من خلال انتشار داعش وتحركاته جنوب وغرب المدينة، فالتنظيم يستهدف الأهالي بشكل مستمر منذ مدة، وهناك تفجيرات واغتيالات في داقوق وأطراف الدبس والحويجة“.

وأضاف المسؤول الكردي أنه ”لا يمكن بقاء الوضع على ما هو عليه وكركوك بحاجة سريعة إلى عودة قوات البيشمركة والأسايش، ومشاركتهم في حفظ الأمن، وتشكيل غرفة عمليات مشتركة مع الجيش العراقي كخطوة أولى، لمنع تمدّد التنظيم وإيقاف تحركاته، وإلا فإن الوضع سيتأزم أكثر“.

من جانبه شدد الحزب الديمقراطي الكردستاني، بزعامة مسعود بارزاني، على ضرورة عودة قوات البيشمركة والأسايش الى محافظة كركوك، من أجل استقرارها وحفظ أمنها.

وقال القيادي في الحزب ماجد شنكالي، في تصريح لـ“ارم نيوز“، إن ”وضع كركوك بحاجة إلى إدارة مشتركة، وتطبيع الأوضاع وإعادة قوات البيشمركة، لتكون مساندة للقوات العراقية، فالوضع لا يحتمل وداعش بدأ يتحرك ويشن هجمات خطيرة“.

وأضاف شنكالي: ”على الحكومة الاتحادية وحكومة إقليم كردستان وضع خطة عمل مشتركة بين قوات البيشمركة والقوات العراقية الاتحادية في كركوك“.

وختم القيادي في حزب الديمقراطي الكردستاني قائلًا: ”لا استقرار ولا أمن في كركوك إلى بعودة قوات البيشمركة اليها“.

إلى ذلك شكك الاتحاد الإسلامي لتركمان العراق، بوقوف تنظيم داعش وراء تفجيرات محافظة كركوك، بينما وجه رسالة إلى حزبَي الديمقراطي والاتحاد الوطني الكرديين.

وقال الأمين العام للاتحاد جاسم محمد جعفر البياتي في بيان له: ”إذ نستنكر بشدة الانفجارات التي ضربت كركوك ليلة أمس التي تركزت على المناطق التركمانية، فإننا نؤكد أنها كانت تخويفية وتروعية لأبناء كركوك“، محملًا ”الأجهزة الأمنية في كركوك مسؤولياتها لمعرفة الجناة والمتآمرين على كركوك“.

وأفاد مصدر أمني عراقي، مساء الخميس، بأن حصيلة قتلى سلسلة تفجيرات ضربت مدينة كركوك شمال البلاد، وأسفرت عن 4 قتلى و21 جريحًا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com