الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي يزور الأقصى

الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي يزور الأقصى

الرياض- أعلنت منظمة التعاون الإسلامي، الخميس، أن أمينها العام، إياد بن أمين مدني، سيزور المسجد الأقصى خلال زيارة سيجريها الأحد 4 كانون الثاني/ يناير الجاري إلى فلسطين ولقاء الرئيس محمود عباس.

وقالت المنظمة، التي تتخذ من جدة في غرب السعودية، مقرا لها، في بيان لها الخميس، إن مدني، وهو سعودي الجنسية ”سيزور دولة فلسطين الأحد المقبل، للقاء الرئيس الفلسطيني محمود عباس في رام الله، وافتتاح معرض (القدس في الذاكرة)، في رام الله, والذي سيعرض صورا تاريخية عن مدينة القدس، وينظمه مركز البحوث للتاريخ والفنون والثقافة الإسلامية، (إرسيكا)، التابع للمنظمة، ووزارة الثقافة الفلسطينية“ .

وأضافت أن ”مدني سيبحث خلال الزيارة مع القيادة الفلسطينية الأوضاع الراهنة، في ضوء المستجدات التي تشهدها القضية الفلسطينية، بعد رفض مجلس الأمن الدولي تمرير مشروع قرار إنهاء الاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية، الذي قدمه الأردن، إضافة إلى موضوعات التعاون بين المنظمة ودولة فلسطين، والأوجه والسبل التي تستطيع من خلالها المنظمة تقديم الدعم والإسهام في تعضيد مساعي الشعب الفلسطيني في نيل حريته وكرامته، وإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس“.

وأوضحت أن ”الأمين العام للمنظمة، التي تضم في عضويتها 57 دولة إسلامية، سيتوجه ضمن زيارته، إلى المسجد الأقصى المبارك، ليلتقي بالقائمين على أهم المرافق الخدمية الفلسطينية في المدينة (القدس)“.

وكانت منظمة التعاون الإسلامي أعربت الأربعاء 31 كانون الأول/ ديسمبر الماضي، عن ”أسفها العميق“ لرفض مجلس الأمن مشروع القرار الفلسطيني الرامي لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة