داعش يتبنى قتل ضابط إيراني في العراق

داعش يتبنى قتل ضابط إيراني في العراق

المصدر: بغداد- من أحمد العسكري

تبنى تنظيم داعش، الثلاثاء، قتل ضابط عسكري إيراني كبير في العراق، كان يؤدي مهمات استشارية لصالح الجيش العراقي والمجموعات المسلحة الموالية له، بحسب ما تداولته منتديات جهادية.

وكان الحرس الثوري الإيراني أعلن الأحد 28 كانون الثاني/ ديسمبر الجاري، مقتل العميد حميد تقوي في مدينة سامراء (110 كلم شمال بغداد) التي تضم مرقداً شيعياً مهماً.

ونشر منتدى إلكتروني يعنى بأخبار الجماعات الجهادية، لا سيما تنظيم داعش، صورة لتقوي برفقة ثلاثة أشخاص آخرين بينهم رجلي دين شيعة.

وأُحيط رأس الشخص الأول من اليسار بدائرة حمراء، وكتب في أسفل الصورة: ”صورة الهالك المجوسي حميد تقوي الذي تمت تصفيته على يد رجال الدولة الإسلامية قرب سامراء“. ونُشرت الصورة أيضا في وسائل إعلام إيرانية.

وشُيع جثمان الضابط الإيراني الإثنين 29 كانون الأول/ ديسمبر الجاري، في مسجد يقع داخل مقر القيادة العامة للحرس الثوري بحضور شخصيات سياسية وعسكرية إيرانية كبيرة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com