وزير: أي فلسطيني يشارك في ورشة المنامة لن يكون إلا عميلًا للأمريكان وإسرائيل

وزير: أي فلسطيني يشارك في ورشة المنامة لن يكون إلا عميلًا للأمريكان وإسرائيل

المصدر: رام الله - إرم نيوز

أكد وزير فلسطيني اليوم الإثنين، عدم حضور المسؤولين الفلسطينيين مؤتمرًا تعقده الولايات المتحدة في البحرين الشهر المقبل، بهدف جذب استثمارات للضفة الغربية وقطاع غزة.

وقال أحمد مجدلاني وزير التنمية الاجتماعية في الحكومة الفلسطينية لرويترز: ”لن تكون هناك مشاركة فلسطينية في ورشة عمل المنامة“.

وتابع قائلًا: ”أي فلسطيني سوف يشارك في ورشة عمل المنامة لن يكون إلا عميلًا للأمريكان وإسرائيل“.

من جهته، أكد القيادي الفلسطيني الفتحاوي ووزير الإعلام الأسبق نبيل عمرو، اليوم الإثنين، أن القرار الأمريكي بتأجيل صفقة القرن خطوة مهمة في الاتجاه الصحيح، بعد أن تبين للإدارة الأمريكية بأن معارضيها الفلسطينيين والعرب أغلقوا كل المنافذ أمام إمكانية فرضها كأساس للتفاوض.

وقال في تصريح نقلته وكالة ”معًا“ الفلسطينية، إن ترحيبه بورشة المنامة الاقتصادية التنموية يأتي مشروطًا بألّا يكون ذلك بديلًا عن الحل السياسي الذي هو الأساس في معالجة الصراع على المسار الفلسطيني الإسرائيلي.

ودعا عمرو القيادة الفلسطينية إلى مزيدٍ من الانفتاح على التطورات السياسية المستجدة في الإقليم والعالم، والدخول في اشتباك سياسي إيجابي مع القوى المؤثرة في السياسة الدولية بما في ذلك الولايات المتحدة.

وأضاف أن تأجيل صفقة القرن، وربما الغاؤها ينبغي أن يكون قرينة قوية ودامغة يستخدمها الفلسطينيون في تحركهم الدبلوماسي على مستوى العالم لاثبات حقيقة أساسية، وهي أن فشل كل محاولات الحل كان بفعل عدم إعطاء الشعب الفلسطيني حقوقه المشروعة، وأهمها حقه في تقرير مصيره وإقامة دولته المستقلة على ترابه الوطني وعاصمتها القدس الشرقية مع حل لكافة قضايا الوضع الدائم وفق قرارات الشرعية الدولية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com