الاحتلال الإسرائيلي يعتقل قياديًا في حركة فتح بالقدس‎

الاحتلال الإسرائيلي يعتقل قياديًا في حركة فتح بالقدس‎

المصدر: القدس المحتلة-إرم نيوز

اعتقلت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، يوم الأحد، مدير نادي الأسير الفلسطيني، أمين سر حركة فتح بالبلدة القديمة في القدس، ناصر قوس، أثناء ممارسته لنشاطات اجتماعية خدماتية في المدينة.

وقالت مصادر محلية، إن قوة من شرطة الاحتلال داهمت نشاطًا اجتماعيًا يهدف تقديم مساعدات تموينية دعمًا للمقدسيين، واعتقلت قوس وناشطين آخرين من المدينة، دون توجيه أي اتهامات، أو ارتكابهم أي مخالفات.

وذكرت وكالة ”وفا“ الفلسطينية الرسمية، أن سلطات الاحتلال اعتقلت قوس وناشطين من حي المصرارة التجاري قبالة سور القدس التاريخي من جهة باب العامود، أثناء تجهيزهم مساعدات تموينية دعمًا للأسر المحتاجة في المدينة.

وشنت قوات الاحتلال الإسرائيلي أكثر من حملة مداهمات واعتقالات طالت قيادات وازنة من حركة فتح في مدينة القدس، ما اعتبرته الحركة استهدافًا سافرًا للقيادة الفلسطينية ومحاولة لتفريغ كل ما هو فلسطيني داخل القدس بهدف تهويدها.

وقال المتحدث الرسمي باسم الحركة أسامة القواسمي إن ”استهداف الاحتلال لقيادات وكوادر فتح في القدس، لن يوقفهم عن فضح ممارساته العدوانية ومحاولاته لتهويد الأرض والإنسان، من خلال الملاحقات الأمنية والاعتداءات اليومية“.

وأكد القواسمي أن الحركة ستستمر في نشاطاتها في مدينة القدس، ولن تتوقف عن تسويق الرواية الفلسطينية التي تؤكد الأحقية التاريخية للفلسطينيين، داعيًا إلى حماية دولية لقيادات المجتمع الفلسطيني في القدس.