بعد موقفه المساند لإسرائيل.. فصائل فلسطينية تصف سفير قطر بـ“محامي الشيطان“ (فيديو)

بعد موقفه المساند لإسرائيل.. فصائل فلسطينية تصف سفير قطر بـ“محامي الشيطان“ (فيديو)

المصدر: غزة-إرم نيوز

أثارت تصريحات للسفير القطري محمد العمادي، رفضًا كبيرًا في فلسطين، بعد تحميله فصيلاً فلسطينيًا مسؤولية التصعيد الإسرائيلي الأخير على قطاع غزة، الأسبوع الماضي، وتبرئة ساحة إسرائيل من المسؤولية عنه، ما اعتبرته فصائل فلسطينية ضربًا للوحدة الوطنية.

وقال العمادي، في تصريحات له خلال مؤتمر صحفي في مدينة غزة مساء الثلاثاء، إن ”فصيلاً فلسطينيًا هو من بدأ التصعيد بين قطاع غزة وإسرائيل، وإن حماس وإسرائيل لم يكونا معنيين بالتصعيد الذي حدث مؤخرًا“.

وتأتي تصريحات العمادي كاتهام مباشر لحركة ”الجهاد الإسلامي“ بالوقوف وراء إشعال فتيل التصعيد الأخير، ومحاولة لإظهار إسرائيل بمظهر الدفاع عن النفس، رغم قتلها نحو 31 فلسطينيًا وإصابة أكثر من 150 آخرين، فضلاً عن تدمير مئات الوحدات السكنية خلال هذا التصعيد.

مطالبة بالاعتذار

من جانبه، طالب الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي زياد النخالة، العمادي، بتقديم الاعتذار للمقاومة الفلسطينية، عن التصريحات التي أدلى بها، والتي حمل فيها حركة الجهاد الإسلامي المسؤولية عن التصعيد الأخير.

وقال النخالة، إن ”تصريحات المبعوث القطري تجاوز فيها مهمته الإنسانية، ووزع فيها شهادات حسن سير وسلوك للمقاومة الفلسطينية“.

وتابع النخالة، أنه ”يرفض بأي حال من الأحوال تصريحات العمادي غير المسؤولة“.

ضرب للوحدة الوطنية

وقالت كتائب شهداء الأقصى لواء نضال العامودي، إن ”التصريحات التي أدلي بها العمادي، والتي أراد من خلالها ضرب الوحدة الوطنية وفصائل مقاومته لهو أسلوب يمارسه الاحتلال الصهيوأمريكي علي طول فترة احتلاله“.

وأضافت في بيان لها، ”يأتي هذا الضال في أسلوبه و تبجحه بتصريحاته كالذي يدس السم بالعسل، وأن التمادي في هذه التصريحات نرفضها بكل قوة ونؤكد بأن وحدة مقاومتنا هي الأساس لتحرير الأرض، ولن نقبل بإهانة شعبنا“.

وتابعت، أن ”الاحتلال هو السبب الرئيس في تجويع وحصار الشعب الفلسطيني، وهو السبب المطلق في هجرة وتشريد ونكبة الفلسطينيين“.

محامٍ للشيطان

من جانبه، قال القيادي في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ذو الفقار سويرجو، إن ”المال السياسي المسموم أحيانًا يعبر عن نفسه بطريقة وقحة ووفجاجة منقطعة النظير“، في إشارة إلى الأموال التي تدفعها قطر لصالح حركة حماس ضمن تفاهمات التهدئة بين الجانبين.

وأضاف في تدوينة كتبها عبر صفحته على فيسبوك، أن ”الجريمة الاساس هي وجود الاحتلال“، متهمًا العمادي بأنه نصب نفس ”محاميًا عن الشيطان“.

وقال سويرجو، موجهًا رسالته للعمادي إن ”اللعب على وتر إحداث انقسام جديد في الساحة الفلسطينية سبقك إليه رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وفشل .

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة