لبنان يعلن بدء تنفيذ اتفاق لإنهاء المظاهر العسكرية بمخيم ”المية ومية“‎

لبنان يعلن بدء تنفيذ اتفاق لإنهاء المظاهر العسكرية بمخيم ”المية ومية“‎

المصدر: الأناضول

أعلنت قيادة الجيش اللبناني، يوم السبت، بدء التنسيق مع فصائل فلسطينية لإنهاء المظاهر العسكرية بمخيم ”المية ومية“، بموجب اتفاق بين الجانبين.

وأوضحت القيادة، في بيان، أن الخطوات الأولى لإنهاء المظاهر العسكرية بدأ تنفيذها، بإشراف الجيش اللبناني، بما في ذلك إزالة الحواجز وتفكيك المربعات الأمنية التابعة لمختلف الفصائل.

وأفادت وكالة الأنباء الرسمية، أن الاتفاق يقضي أيضا بمنع حمل السلاح أو ارتداء الزي العسكري تحت طائلة الملاحقة والتوقيف من قبل الجيش اللبناني.

يشار أن الجانبين أجريا مفاوضات خلال الأيام الماضية بهذا الشأن، حسب وسائل إعلام محلية، وتوصل إلى اتفاق، يُتوقع أن يمهد تنفيذه لتفاهمات مماثلة تشمل مخيمات أخرى، سيما ”شاتيلا“ في بيروت و“البصّ“ في صور (جنوب).

يُذكر أن ”المية ومية“ شهد اشتباكات بين حركتي ”فتح“ و“أنصار الله“، في تشرين أول أكتوبر 2018، أسفرت عن مقتل 4 أشخاص وإصابة 30 آخرين، فضلا عن أضرار مادية كبيرة وتوتر أمني في المخيم ومحيطه.

وكشفت وسائل إعلام محلية أن حركة فتح أزالت حاجزا لها عند المدخل الجنوبي الغربي للمخيم، فضلا عن تحصينات حول مقراتها.

وأفاد شهود عيان، أن حركتي ”حماس“ و“أنصار الله“ باشرتا تنفيذ الاتفاق عبر إزالة المظاهر المسلحة من أمام المقرات، والتعميم على العناصر بعدم استخدام السلاح أو التجول بالزي العسكري.

ويستضيف لبنان نحو 400 ألف لاجئ فلسطيني في 12 مخيما، فضلا عن تجمعات سكنية أخرى.

وأنشئ مخيم ”المية ومية“ عام 1954، ويبلغ عدد سكانه المسجلين لدى وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين ”أونروا“ نحو 5 آلاف لاجئ.

وتنشط في المخيم 3 تنظيمات مسلحة، هي ”فتح“ و“حماس“ و“أنصار الله“، ويقع على أطراف قرية تحمل الاسم نفسه، على تلة تبعد 4 كلم شرقي مدينة صيدا (جنوب غرب).

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com