7 آلاف إيراني يقاتلون في العراق

7 آلاف إيراني يقاتلون في العراق

باريس- يثير التواجد الإيراني في العراق، المتمثل بفيلق القدس، قلق المعارضة الإيرانية في المهجر.

وعبرت المعارضة عبر بيان لها صدر الجمعة، وتلقت ”إرم“ نسخة منه، عن قلقها من عمليات فيلق القدس في العراق، مؤكدة أن ”أهداف الفيلق، الذي يبلغ عدد عناصره في العراق سبعة آلاف شخص، ليس محاربة تنظيم الدولة الإسلامية، بل تعويض الخسارة التي تلقتها طهران بعد إزاحة المالكي عن الحكم.

وقال البيان: إن ”الإبادة الجماعية والتهجير القسري وسلب الملكية والاعتداء على العراقيين السنة، من قبل قوات الحرس الإيراني تعرض سلام وأمن المنطقة للخطر.

وكان نائب رئيس إسناد هيئة أركان القوات المسلحة للنظام الإيراني، الحرسي محمد حجازي، أعلن أن طهران مستعدة لتزويد العراق بالمعدات والأسلحة لمواجهة ”داعش“.

وتؤكد تقارير محايدة أن عددا كبيرا من قادة فيلق القدس من المشاركين في قتل الشعب السوري متواجدون الآن في العراق.

وكان أول ما أوعزوا به لنوري المالكي، تشكيل قوة مماثلة لقوات الحرس الإيراني، وكانوا يقولون إننا شكلنا الدفاع المدني في سوريا وهو قادر على إنقاذ حكومة الأسد، في إشارة إلى ”الشبيحة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة