مصادر أردنية تسخر من تقارير عن انشقاق الطيار الكساسبة‎

مصادر أردنية تسخر من تقارير عن انشقاق الطيار الكساسبة‎

عمان – سخرت مصادر أردنية من تقارير تحدثت عن احتمال أن يكون الطيار الأردني معاذ الكساسبة قد انشقّ وأسقط طائرته قصداً بهدف الإنضمام لتنظيم داعش.

وكانت تقارير حاولت التشكيك في الرواية الأردنية بخصوص سقوط الطائرة وأسر قائدها، مشيرة إلى تضارب الروايات بخصوص الحادث، ومستندة إلى أن داعش ظل هو المصدر الأساسي للمعلومات لفترة من الزمن، دون أي إعلان من الجانب الأردني، في حين أنه من الطبيعي – بحسب التقارير- أن يكون قائد الطائرة على اتصال ببرج المراقبة، وبالتالي يكون الطيران الملكي الأردني على علم بكل ما حدث، كما رأت التقارير أن ذلك النوع المتطور من الطائرات من المفترض أن يقوده طياران، وليس مجرد طيار حديث العهد بالعمل، وأن تكون الطائرة ضمن سرب من عدة طائرات عند تنفيذ مهام قتالية.

وأشارت التقارير إلى أن داعش كان أول من أعلن عن سقوط الطائرة مؤكداً أن التنظيم أسقطها بصاروخ حراري، في حين رفضت الولايات المتحدة هذه الرواية وقالت إن التنظيم لم يسقطها وإنما أشارت إلى سقوطها دون ان تحدد طبيعة ما جرى.

وقالت المصادر الأردنية إن هذه التقارير لا تعد أن تكون محض خيال صحفي، ودعت إلى إحترام مشاعر الأردنيين الذين أبدوا التفافاً وتضامنا مع الطيار الأسير وأسرته.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com