أوغلو يصل بغداد وسط مطالبات بإخراج القوات التركية من العراق

أوغلو يصل بغداد وسط مطالبات بإخراج القوات التركية من العراق

المصدر: محمد عبد الجبار - إرم نيوز

وصل وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، اليوم الأحد، إلى العاصمة العراقية بغداد، في زيارة رسمية تستمر ليومين، وكان في استقباله وزير الخارجية العراقي محمد علي الحكيم، وفق ما نقلته قناة العراقية الرسمية.

وتأتي هذه الزيارة وسط مطالبات برلمانية بسحب القوات التركية من شمال العراق، والتي يصفها العراقيون بأنها قوات ”محتلة“.

وطالب النائب في مجلس النواب العراقي حسن سالم، الجهات الحكومية العليا، بالضغط على أوغلو من أجل سحب قوات بلاده من شمال العراق.

وقال سالم لـ ”إرم نيوز“ إن ”على الخارجية العراقية والحكومة بجميع شخصياتها مطالبة وزير الخارجية التركي بسحب قوات بلاده المحتلة في شمال العراق، وعدم القبول بأي تأخير أو مماطلة في إنهاء هذا الملف، الذي فيه انتهاك صريح وواضح لسيادة العراق الوطنية“.

وبين: ”لا نعرف سبب سكوت الحكومات العراقية على التواجد العسكري التركي، والذي يعتبر احتلالًا، خصوصا أن مجلس النواب في دورته السابقة أصدر قرارًا برلمانيًا يشدد على إخراج القوات التركية من كافة الأراضي العراقية، ونحن نعمل حاليًا على إقرار قانون إخراج القوات الأجنبية من العراق، وهذا يشمل التركية أيضًا، وهذا سيكون ملزم التطبيق للحكومة“.

وكانت القوات المسلحة التركية قد نشرت في كانون الأول عام 2015، فوجًا من 150 جنديًا و25 دبابة في مدينة بعشيقة العراقية شمال الموصل، في مهمة لتعزيز أفراد الجيش التركي الموجودين بالفعل هناك، لتدريب قوات البيشمركة الكردية والحشد الوطني، بحسب قول أنقرة.

واستدعت وزارة الخارجية العراقية وقتها، السفير التركي في بغداد، لإبلاغه الاحتجاج على الوجود العسكري التركي شمال البلاد، وفي خطوة تصعيدية أخرى، طالبت بتدخل مجلس الأمن الدولي لإيجاد حل لهذه المشكلة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة