السيسي وبوتين يؤكدان التمسك بالحلول السياسية لنزاعات المنطقة

السيسي وبوتين يؤكدان التمسك بالحلول السياسية لنزاعات المنطقة

المصدر: الأناضول

ناقش الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ونظيره الروسي فلاديمير بوتين، اليوم الجمعة، تطورات الأوضاع في سوريا وليبيا.

جاء ذلك خلال لقاء الجانبين، على هامش أعمال قمة ”منتدى الحزام والطريق للتعاون الدولي“ في بكين، الذي يعقد الجمعة والسبت، بمشاركة 37 دولة.

وأوضح بيان للرئاسة المصرية أن الرئيسين استعرضا ”بعض القضايا الإقليمية والدولية وتبادلا وجهات النظر بشأن عدد من النزاعات القائمة فى منطقة الشرق الأوسط وفي مقدمتها مستجدات المسألة الليبية والأزمة السورية والقضية الفلسطينية“.

وأضاف: ”توافقت الرؤى على حتمية التمسك بالتوصل إلى حلول سياسية لمختلف تلك النزاعات وفق المرجعيات الدولية ذات الصلة، ومن أجل استعادة الأمن والاستقرار لدول المنطقة وعلى نحو يحافظ على وحدة وسيادة أراضيها“.

كما تطرق اللقاء إلى بحث استئناف الرحلات الجوية الروسية إلى مصر، فضلًا عن التعاون المشترك فى مجال الأمن ومكافحة الإرهاب.

وتوقفت حركة الملاحة الجوية بين البلدين إثر تفجير استهدف في تشرين الأول/أكتوبر 2015 طائرة تابعة لشركة روسية، بعيد إقلاعها من مطار شرم الشيخ (شمال شرقي مصر)؛ ما أسفر عن مصرع 224 شخصًا، في تفجير تبنته ”داعش“.

واستأنف البلدان الرحلات الجوية بينهما بشكل جزئي في نيسان/أبريل 2018، عقب توقف استمر عامين.

ويشارك في ”منتدى الحزام والطريق“، قادة ووفود من 37 دولة بينها تركيا، لتقديم الأفكار والمقترحات المتعلقة بمبادرة مشروع ”الحزام والطريق“، التي طرحها الرئيس الصيني عام 2013، وتهدف إلى ضخ استثمارات ضخمة لتطوير البنى التحتية للممرات الاقتصادية العالمية، لربط أكثر من 70 بلدًا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com