مزارعون في تونس يغلقون الطرق ويحتجون أمام البرلمان (صور) – إرم نيوز‬‎

مزارعون في تونس يغلقون الطرق ويحتجون أمام البرلمان (صور)

مزارعون في تونس يغلقون الطرق ويحتجون أمام البرلمان (صور)

المصدر: يحيى مروان - إرم نيوز

تشهد تونس موجة استياء عارمة في صفوف المزارعين، الذين نفّذوا اليوم وقفة احتجاجية أمام البرلمان وقاموا بإغلاق الطُّرقات في عدد من المحافظات .

واستنكر المزارعون التونسيون لجوء الحكومة التونسية إلى توريد المنتوجات الفلاحية بدل دعم منظومة الإنتاج الفلاحية التونسية .

وحضر أمام مقر البرلمان عشرات المزارعين، رافعين شعارات تُطالب بضرورة تعاطي الحكومة إيجابيًا مع الإشكاليات والصعوبات التي يعانونها .

ودخل رئيس الاتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري عبد المجيد الزار قبل قليل، في مفاوضات مع رئيس البرلمان محمد الناصر، بعد أن التقى مؤخرًا رئيس الحكومة يوسف الشاهد.

وقال عبد المجيد الزّار في تصريح خاص لـ“إرم نيوز “ إن المزارعين يحتجّون على الترفيع في أسعار المبيدات والمواد الأساسية الفلاحية ،ويطالبون بالترفيع في أسعار بيع الحبوب.

وأضاف عبد المجيد الزّار أن لقاءه برئيس الحكومة لم يكن مُثمرًا، لأن الشاهد لم يُجب على الملفات التي تم طرحها للنقاش لا بالقبول ولا بالرّفض، مشددًا على أن المزارعين يُطالبون بالترفيع في سعر الحليب، لإنقاذ منظومة إنتاج وتحويل الحليب من الانهيار.

وأكّد على أنه إن لم يتم تعديل سعر الحليب في تونس فإن المزارعين سيسجّلون خسائر فادحة، مشيرًا إلى أن المزارع التونسي أصبح ”صندوق تعويض“، بعد أن قررّت الحكومة الزيادة في أسعار العديد من المواد ومنها المحروقات، ورفضت الزيادة في سعر الحليب.

واعتبر الزّار أن اعتماد الحكومة التونسية على سياسة التوريد، سينعكس سلبًا على ميزانية الدولة وسيُعمّق عجز الميزان التجاري.

وفي السياق نفسه، قام عدد من المزارعين بغلق الطرقات في بعض المحافظات التونسية، احتجاجًا على زيادة تكلفة الإنتاج بسبب الترفيع في سعر عدد من المواد، منها المحروقات.

وعمد المزارعون خلال وقفتهم الاحتجاجية إلى إشعال العجلات المطاطية، ما عطل حركة في بعض المحافظات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com