منظمة التحرير الفلسطينية تُعلّق على قرار رومانيا وهندوراس نقل سفارتيهما إلى القدس

منظمة التحرير الفلسطينية تُعلّق على قرار رومانيا وهندوراس نقل سفارتيهما إلى القدس

المصدر: رام الله - إرم نيوز

وصف أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات، قرار كل من رومانيا وهندوراس بنقل سفاراتيهما إلى القدس، بـ“الخطوات الأحادية وغير القانونية“.

واعتبر في تصريح صحفي، أن القرار ”يسهم في إشعال المنطقة إرضاءً لإدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ويشجع اليمين الإسرائيلي المتطرف على مواصلة تجاوز الخروق المنافية للشرعية الدولية“.

وطالب عريقات كلًا من ”رومانيا وهندوراس بالتراجع الفوري عن هذه الخطوة التي تعزز فرص العنف، وتقطع الطريق على تحقيق أي سلام، أو تواصل بين الأطراف المختلفة“، داعيًا إلى احترام القرارات الدولية.

وقال ”إن هذه الخطوات التي تم الإعلان عنها، هي خطوات إضافية، واستكمال لسلسة فرض الإملاءات على الشعب الفلسطيني، وتكريس لغة الغاب والتطرف على حساب سيادة القانون“.

وأشار عريقات إلى ”أن هذه الدول تتخذ مواقف مناهضة لحقوق الشعب الفلسطيني في المنابر الدولية وبقراراتها المنافية للقانون الدولي، وقد آن الأوان لتصويبها والعودة إلى النظام والشرعية الدولية“.

وأكد أن فلسطين ستقوم بإثارة القضية أمام جامعة الدول العربية ومنظمة التعاون الإسلامي لاتخاذ القرارات المناسبة، داعيًا الاتحاد الأوروبي والمجتمع الدولي، إلى اتخاذ الإجراءات اللازمة بحق الدول التي تخرج عن سياسته الثابتة والمنسجمة مع قرارات الأمم المتحدة.

وأعلنت كل من رومانيا وهندوراس اليوم الأحد، نقل سفاراتيهما من مدينة تل أبيب إلى مدينة القدس، في خطوة متناغمة مع إعلان الرئيس ترامب القدس عاصمة لإسرائيل.