الرئيس السوداني يحيل ضباطًا في الجيش للتقاعد ويرقي آخرين

الرئيس السوداني يحيل ضباطًا في الجيش للتقاعد ويرقي آخرين

المصدر: الأناضول

أصدر الرئيس السوداني، عمر البشير، اليوم الجمعة، قرارات جمهورية تم بموجبها إحالة عدد محدود من ضباط الجيش إلى التقاعد، وترقية آخرين.

وقال الجيش، في بيان، إن ”الترقيات شملت ضباطًا في رتب مختلفة“.

ولم يشر البيان إلى أعداد المحالين إلى التقاعد، أو الذين تمت ترقيتهم.

وأكد الجيش أن القرارات ”راتبة وتأتي وفق قانون القوات المسلحة السودانية واللوائح المنظمة لخدمة وترقي ضباط الجيش“.

وفي 26 فبراير/ شباط الماضي أصدر الرئيس السوداني، القائد الأعلى للقوات المسلحة ، مراسيم وقرارات جمهورية بتعديلات واسعة في قيادة الجيش، بعد أيام من إعلانه حالة الطوارئ في البلاد لمدة عام.

وتم بموجبها تعيين الفريق ركن، عصام الدين مبارك حبيب الله، وزيرا للدولة بالدفاع، وتعيين الفريق أول ركن كمال عبد المعروف الماحي بشير، رئيسا للأركان المشتركة، والفريق أول ركن هاشم عبد المطلب أحمد بابكر، نائبا لرئيس الأركان.

وترقية الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان عبد الرحمن البرهان، إلى رتبة فريق أول، وتعيينه مفتشا عاما للقوات المسلحة، وتعيين الفريق طيار ركن صلاح عبد الخالق سعيد، رئيسا لأركان القوات الجوية.

وفي وقت سابق الجمعة، شهدت عدد من مساجد العاصمة الخرطوم، تظاهرات احتجاجية استجابة لدعوة من ”تجمع المهنيين“ وتحالفات معارضة أخرى.

ومنذ 19 ديسمبر/كانون الأول الماضي، تشهد مدن سودانية احتجاجات منددة بالغلاء، ومطالبة بتنحي البشير، صاحبتها أعمال عنف أسفرت عن سقوط 32 قتيلا، وفق آخر إحصاء حكومي، فيما قالت منظمة العفو الدولية، في 11 فبراير/ شباط الماضي، إن العدد بلغ 51 قتيلا.

وسبق أن أقر البشير، عبر تصريحات متفرقة بالتزامن مع موجة الاحتجاجات الحالية، بوجود مشاكل اقتصادية تعاني منها البلاد، لكنها ليست بالحجم الذي تضخمه وسائل الإعلام ”في مسعى منها لاستنساخ ربيع عربي في السودان“.

وشدد أن الحكومة لن تتغير بالمظاهرات، بل عبر صناديق الانتخابات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com