داعش يقترب من مرقد العسكريين بسامراء – إرم نيوز‬‎

داعش يقترب من مرقد العسكريين بسامراء

داعش يقترب من مرقد العسكريين بسامراء

المصدر: بغداد- من أحمد العسكري

قال مصدر أمني عراقي، إن ”تنظيم داعش بات على بعد 5 كلم من مركز مدينة سامراء الذي يضم مرقدي الإمامين العسكريين، وهناك حالة استنفار عال في الجيش والحكومة“.

وأعرب ضابط برتبة عقيد في عمليات صلاح الدين، عن أمله في أن تقدم قوات التحالف دعماً جوياً سريعاً للقوات على الأرض لمنع تقدم ”داعش“ نحو سامراء.

وأوضح المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه لـ ”إرم“،أن المعارك التي تواصلت الخميس، لم تسفر عن إيقاف تقدم المسلحين، الذين سيطروا على منطقة دجلة بعد سيطرتهم على ناحية المعتصم، ويواصلون تقدمهم باتجاه سامراء.

وأضاف ”مركز مدينة سامراء ومرقد الإمامين أصبحت جميعها في مرمى قذائف الهاون التي يملكها داعش، ونخشى من قصف مركز المدينة والمراقد في أي لحظة“.

وعن التطورات الميدانية، علمت ”إرم“ من مصادرها في صلاح الدين، أن ”داعش“ شن هجوما عنيفا على بلدة دجلة من عدة محاور مستخدماً انتحاريين والمئات من المقاتلين، ما اضطر الجيش والمليشيات التي تسانده إلى الانسحاب تكتيكيا من بعد سقوط خسائر في صفوفه.

وأفادت مصادر إعلامية، في مدينة سامراء بأن ”حالة ذعر كبيرة انتابت السكان بعد مشاهدتهم القوات الأمنية والمليشيات يفرون إلى داخل المدينة ويتحصنون فيها وبدأ عدد كبير من العائلات بالنزوح إلى مناطق خارج المدينة ”.

وأضافت المصادر، أن ”مستشفيات سامراء غصت بقتلى الجيش والشرطة والمليشيات إثر المعارك التي دارت طيلة الليلة الماضية وأسفرت عن سقوط مدينتي دجلة والمعتصم المحاذيتين لمدينة سامراء من المحور الجنوبي والشرقي حيث بوابة المدينة الرئيسة“.

وبحسب مصادر خاصة من داخل سامراء، فإن غرفة عمليات مشتركة شكلت الخميس في المدينة، بعد وصول زعيم فيلق ”القدس“ الإيراني، قاسم سليماني، وزعيم مليشيا ”بدر“، هادي العامري للمدينة، فيما أصدر زعيم التيار الصدري، مقتدى الصدر، بياناً صباح الخميس طالب فيه أتباعه بالتأهب لإعلان ”الجهاد“ خلال 48 ساعة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com