الصدر يستنفر اتباعه للدفاع عن سامراء

الصدر يستنفر اتباعه للدفاع عن سامراء

المصدر: إرم- من شيماء عبد الواحد

استنفر زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر اتباعه وأمرهم بالاستعداد لـ“نداء الجهاد“ خلال مدة 48 ساعة في مدينة سامراء.

وذكر بيان صادر عن ”المعاون الجهادي للتيار الصدري أبو دعاء العيساوي“ والذي اطلعت عليه شبكة ”إرم“ الأخبارية أنه: ”نظرا للظروف الاستثنائية والخطر المحدق بمدينة سامراء المقدسة من قبل ”داعش“ فقد أمر السيد مقتدى الصدر أن يكون إخواننا ”المجاهدين“ في سرايا السلام على أهبة الاستعداد لتلبية نداء الجهاد خلال 48 ساعة“.

وشدد البيان على أن ”يبقى وضع الجهوزية والاستعداد والانتظار لحين الأمر العسكري المباشر من قبل الصدر في بيان آخر“.

واستعاد تنظيم داعش نشاطه على نحو متصاعد في مدينة سامراء خلال اليومين الماضيين، وتمكن من السيطرة على ناحية المعتصم القريبة جدا من مركز المدينة التي تضم مرقد الامامين العسكريين.

وكان التشكيل المسلح للصدر ما يعرف بسرايا السلام يقاتل تنظيم داعش في مدينة سامراء وتمكنت بشكل ملحوظ من حماية المدينة، إلا أن الزعيم الديني الشاب قرر سحب عناصره وتسلم المدينة بيد القوات الأمنية.

وأشعلت سيطرة تنظيم القاعدة على مدينة سامراء عام 2006 وتفجير مرقد الإمامين العسكريين، فتيل الحرب الطائفية الداخلية في العراق، والتي راح ضحيتها مئات الالاف من المدنيين العزل، الذين قتلوا على الهوية سيما في العاصمة بغداد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com