ما حقيقة وجود ”تحرك إيراني لبناني“ للمصالحة بين الصدر والمالكي؟ – إرم نيوز‬‎

ما حقيقة وجود ”تحرك إيراني لبناني“ للمصالحة بين الصدر والمالكي؟

ما حقيقة وجود ”تحرك إيراني لبناني“ للمصالحة بين الصدر والمالكي؟

المصدر: محمد عبدالجبار- إرم نيوز

نفى التيار الصدري في العراق، وجود أي تحرك إيراني لبناني، لحل الخلافات بين زعيمه مقتدى الصدر، ورئيس الوزراء العراقي الأسبق نوري المالكي، المقرب من طهران.

وقال مصدر مسؤول في التيار، إن ”الأنباء التي تحدثت عن وجود حراك إيراني لبناني لحل الخلافات بين المالكي والصدر، غير صحيحة“.

وأضاف المصدر في حديث لـ“إرم نيوز“ مفضلًا عدم كشف اسمه، أن ”الصدر لا يرغب بالتصالح مع المالكي، فقد وضع شروطًا قبل مدة زمنية طويلة للتصالح مع المالكي، لكن هذه الشروط تعجيزية ولن يقبل المالكي بتطبيقها“.

ويأتي ذلك فيما كشف مصدر سياسي، في وقت سابق من يوم الثلاثاء، عن ”تحركات إيرانية لبنانية“ لحل الخلافات بين زعيم ائتلاف دولة القانون نوري المالكي وزعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، بإشراف شخصية دينية لبنانية، وفق ما ذكرته وكالة ”الغد برس“ العراقية.

وأكد المالكي في تصريحات تلفزيونية، السبت الماضي، أنه ”مستعد لتصفير خلافاته مع الجميع، بما في ذلك زعيم التيار الصدري“.

وعلق الصدر في وقت سابق خلال العام الماضي، على حل الخلافات مع المالكي، قائلًا: ”لن أفعل ما لم يوافق أهالي الموصل والأنبار وباقي المناطق المغتصبة من قبل الإرهاب، ولن أرضى بذلك ما لم يأذن لي أهالي شهداء سبايكر والصقلاوية وغيرهم، ولن أقدم على ذلك ما لم تَعد الحقوق العامة وأموال الشعب المنهوبة، ويقدم الجميع بمن فيهم الرأس إلى محاكمة عادلة تعيد حقوق المواطنين“.

ويحمل الصدر، المالكي، مسؤولية انهيار الأوضاع في العراق وتفشي الفساد والفشل في إدارة البلاد والسماح بسيطرة تنظيم داعش على ثلث العراق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com