أخبار

وفاة ضابط أمن أردني متأثرًا بإصابته في انفجار لغم وسط البلاد
تاريخ النشر: 20 فبراير 2019 19:35 GMT
تاريخ التحديث: 20 فبراير 2019 19:35 GMT

وفاة ضابط أمن أردني متأثرًا بإصابته في انفجار لغم وسط البلاد

توفي، مساء يوم الأربعاء، أحد ضباط الأجهزة الأمنية في الأردن، متأثرًا بجراح أصيب بها قبل نحو أسبوع، خلال مهمة أمنية في مدينة السلط وسط البلاد. وتعرض الضابط في جهاز المخابرات العامة لإصابة بليغة؛ جراء انفجار "لغم أرضي" في إحدى مناطق مدينة السلط، لكنه فارق الحياة متأثرًا بجراحه، ليرتفع بذلك عدد قتلى الانفجار إلى 3 رجال أمن ومواطن. وكانت السلطات الأردنية أعلنت حينها أن الانفجار نجم عن تعامل رجال الأمن مع "جسم متفجر" لم تحدد طبيعته. لكن الناطق الرسمي باسم الحكومة، جمانة غنيمات، أعلنت بعدها بأن المسح الأمني لمنطقة الانفجار أسفر عن العثور على مواد متفجرة مطابقة للمستخدمة في تفجير الفحيص

+A -A
المصدر: الأناضول

توفي، مساء يوم الأربعاء، أحد ضباط الأجهزة الأمنية في الأردن، متأثرًا بجراح أصيب بها قبل نحو أسبوع، خلال مهمة أمنية في مدينة السلط وسط البلاد.

وتعرض الضابط في جهاز المخابرات العامة لإصابة بليغة؛ جراء انفجار ”لغم أرضي“ في إحدى مناطق مدينة السلط، لكنه فارق الحياة متأثرًا بجراحه، ليرتفع بذلك عدد قتلى الانفجار إلى 3 رجال أمن ومواطن.

وكانت السلطات الأردنية أعلنت حينها أن الانفجار نجم عن تعامل رجال الأمن مع ”جسم متفجر“ لم تحدد طبيعته.

لكن الناطق الرسمي باسم الحكومة، جمانة غنيمات، أعلنت بعدها بأن المسح الأمني لمنطقة الانفجار أسفر عن العثور على مواد متفجرة مطابقة للمستخدمة في تفجير الفحيص الإرهابي، صيف العام الماضي.

وشهدت منطقة الفحيص التابعة لمحافظة البلقاء (السلط) والمحاذية لعمان، العام الماضي، تفجيرًا استهدف دورية أمن، أعقبته مواجهة مسلحة مع خلية إرهابية في مدينة السلط، مركز المحافظة، قتل فيها 5 عناصر أمن و3 مسلحين، والقبض على 5 آخرين، فضلًا عن عشرات المصابين.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك