قتلى وجرحى بصفوف النظام السوري بحلب وحمص

قتلى وجرحى بصفوف النظام السوري بحلب وحمص

المصدر: إرم- دمشق

تمكّنت كتائب المعارضة السورية الاثنين، من قتل عدة عناصر تابعة لقوات النظام وجرح آخرين، خلال معارك اندلعت في قرية حوش حجو شرقي مدينة تلبيسة بريف حمص.

وأكدت مصادر محلية أن القوات النظامية استهدفت مدينتَيْ تلبيسة والرستن وبلدة الحولة بالمدفعية القديمة وقذائف الهاون؛ ما أسفر عن سقوط عدد من الجرحى في صفوف المدنيين.

ومن جانب آخر، تواصلت المعارك بين تنظيم الدولة الإسلامية ”داعش“ وقوات النظام في محيط منطقة حجار وحقل شاعر النفطي، وسط قصف مدفعي عنيف تبادله الطرفان.

وكانت القوات النظامية سمحت لمنظمة الهلال الأحمر، بإدخال سيارات محمَّلة بالمواد الغذائية على حي الوعر الذي تفرض القوات النظامية حصاراً خانقاً عليه.

بالتزامن تمكنت كتائب المعارضة من إحباط محاولة قوات النظام اقتحام بلدة اللطامنة الإستراتيجية والتي تقع بين ريف إدلب الجنوبي وريف حماة الشمالي.

وحاولت عناصر جيش النظام قبل ساعات التقدم عبر محور الزلاقيات باتجاه البلدة المحررة، حيث تصدت له كتائب المعارضة ودارت اشتباكات عنيفة استمرت لساعات بعد أن وصلت التعزيزات من مختلف الفصائل إلى المنطقة.

إلى ذلك، تصدت الكتائب المُقاتِلة في حلب، الإثنين، لمحاولات قوات النظام التقدُّم على جبهة البريج التي تشهد معارك طاحنة منذ صباح الأحد والتي أسفرت عن مقتل أكثر من 20 عنصراً من جنود النظام وسط قصف عنيف بالبراميل المتفجرة على المنطقة.

وقال المكتب الإعلاميّ ”لحركة نور الدين الزنكي“، إن ”المقاتلين تمكنوا من قتل أكثر من عشرة عناصر من قوات الأسد في حي صلاح الدين بعد استهداف نقاط تمركزهم بقذائف مدفع جهنم“.

كما أشار المكتب أن ”الثوار تمكنوا من تدمير دشمة لقوات الأسد في البحوث العلمية بحلب بعد استهدافها بقذيفة دبابة“.

وفي سياق متصل أعلنت الكتائب المقاتلة من خلال فيديو استمرار سيطرتهم على طريق الكاستيلو والذي يعتبر المنفذ الوحيد لمقاتلي المعارضة باتجاه الريف الحلبي.

من جهة ثانية أعلن أكبر فصيلين عسكرييْن في مدينة حلب ”الجبهة الإسلامية و“جيش المجاهدين“ اليوم، بياناً يعلنان فيه التوحُّد القضائيّ ضِمْن محكمة شرعية في مدينة حلب وريفها.

وتعهد الفصيلان بتطبيق كافة الأحكام القضائية الصادرة عن المحكمة بحق مرتكبيها وإغلاق المحاكم الخاصة ومنع إجراء أي محاكمات داخل المقرات العسكرية، باستثناء المحاكمات المسلكية بحق عناصر الكتائب أو المجموعات التابعة للفصيل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة