تواصل إغلاق مقار الحشد الشعبي‎ في العراق

تواصل إغلاق مقار الحشد الشعبي‎ في العراق

المصدر: الأناضول

أغلقت قوات الأمن العراقية، مساء اليوم الثلاثاء، 3 مقار جديدة ”غير مرخصة“ لـ“الحشد الشعبي“ وسط العاصمة بغداد.

وقال النقيب أحمد خلف، في شرطة بغداد، إن ”قوة أمنية خاصة أغلقت 3 مقار تدّعي انتماءها للحشد الشعبي ضمت فيلق الوعد الصادق، والتعبئة والإعلام، ومقرًا آخر، جميعها تقع في الكرادة وسط بغداد“.

وأوضح خلف أن ”جميع المقار التي تم إغلاقها كانت خالية لحظة مداهمتها من قبل قوات الأمن“. لافتًا إلى أن ”عمليات المداهمات متواصلة لإغلاق جميع المقار غير المرخصة في بغداد والمحافظات الأخرى“.

وأغلقت قوات الأمن، مساء  الإثنين، 3 مقار غير مرخصة للحشد الشعبي، هي: مقر ائتلاف صقور دولة العراق، ومقر الانتفاضة الشعبانية، ومقر ثالث جميعها وسط منطقة الكرادة.

كما أغلقت قوات الأمن الأسبوع الماضي 4 مقار غير مرخصة تتبع الحشد الشعبي، أحدها كان يديره، أوس الخفاجي زعيم فصيل أبو الفضل العباس (الحشد الشعبي).

واعتقلت قوات الأمن الخفاجي بعد مداهمة مقره، وسط بغداد، بتهمة إنشاء مقر غير رسمي للحشد الشعبي، فيما تظاهر، يوم الثلاثاء، المئات من أفراد قبيلته في منطقة الكرادة للمطالبة بالإفراج عنه.

وحمّل المتظاهرون في بغداد، الحكومة الاتحادية، وهيئة الحشد الشعبي، مسؤولية سلامة الخفاجي، مهددين باتخاذ جميع الإجراءات لإطلاق سراحه.

و“الحشد الشعبي“ ميليشيات شيعية مسلحة تأسست لمساندة السلطات في الحرب على ”داعش“، عقب سيطرته على ثلث مساحة البلاد صيف 2014.

غير أنها واجهت اتهامات بارتكاب ”انتهاكات وجرائم“ بحق السُّنة في المناطق المحررة من التنظيم المتطرف، وسط نفي منها.