إنارة شجرة الميلاد في رام الله

إنارة شجرة الميلاد في رام الله

رام الله – احتفل مئات الفلسطينيين بمدينة رام الله وسط الضفة الغربية، مساء اليوم الأحد، بإضاءة شجرة عيد الميلاد لهذا العام، احتفالا بأعياد ميلاد السيد المسيح عليه السلام.

وحضر حفل إنارة الشجرة محافظة رام الله والبيرة ليلى غنام، ورئيس بلدية رام الله موسى حدادين، وعدد من الوزراء والشخصيات، ومئات المواطنين.

ونصبت الشجرة الميلاد على دوار الشهيد ياسر عرفات وسط رام الله، أحد أهم ميادين رام الله.

وقال علي أبو دياك أمين عام مجلس الوزراء الفلسطيني، إن الاحتفال بإنارة شجرة الميلاد مناسبة تجمع الفلسطينيين مسيحيين ومسلمين، على ارض فلسطين.

وأضاف في كلمة له خلال الحفل، أن الشعب الفلسطيني الذي ولد على أرضه السيد المسيح، ثابت على أرض فلسطين، ويقاوم ولن ينكسر، وسيبقى وسيحقق دولته المستقلة وعاصمتها القدس.

وتابع “ كلنا أمل أن نحتفل العام القادم بإنارة شجرة الميلاد في القدس محررة“.

وقالت غنام ”نحتفل اليوم بإنارة شجرة الميلاد من ميدان ياسر عرفات أبو عمار، رمز قضيتنا، وكلنا أمل أن يضيء أطفالنا شجرة الميلاد في ساحة كنيسة القيامة في القدس محررة“.

وأضافت ”السيد المسيح فلسطيني ونحن فلسطينيون متمسكون في أرضنا“.

ونقلت تهاني الرئيس الفلسطيني محمود عباس للمحتفلين، مؤكدة إصرار القيادة على المضي قدما في إنهاء الاحتلال.

وتابعت “ ننير شجرة الميلاد وجذورنا مرسخة في أرضنا، نضيؤها لنلعن لعنة ظلام الاحتلال“.

وارتدى أطفال صغار لباس بابا نويل، فيما عزفت أغاني دينية، ونظمت فرق كشفية عروضا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com