العراق.. مقتل شرطي و3 مدنيين بهجومين منفصلين في كركوك وبغداد‎

العراق.. مقتل شرطي و3 مدنيين بهجومين منفصلين في كركوك وبغداد‎

المصدر: الأناضول

قتل عنصر في الشرطة الاتحادية العراقية و 3 مدنيين، في هجومين بمحافظة كركوك والعاصمة بغداد، خلال الساعات الـ24 الماضية، وفق مصدرين أمنيين.

وأوضح النقيب في شرطة كركوك حامد العبيدي، أن ”مسلحين من داعش هاجموا بنيران أسلحتهم الرشاشة مساء الثلاثاء حاجزًا أمنيًّا للشرطة الاتحادية في أطراف قضاء الدبس شمال غربي محافظة كركوك“، موضحًا أن ”الهجوم أسفر عن مقتل أحد عناصر الشرطة“.

وفي العاصمة بغداد، قال النقيب في الشرطة حاتم الجابري، إن ”مسلحين مجهولين فتحوا النار من أسلحة رشاشة على 3 مدنيين داخل مقهى شعبي قرب جسر الطارمية شمالي بغداد ما أدى لمقتلهم على الفور“.

وأضاف أن المسلحين لاذوا بالفرار قبل وصول قوات الأمن التي نقلت جثث القتلى إلى دائرة الطب العدلي (التشريحي)، وبدأت حملة تفتيش في المنطقة.

ورجح الجابري، أن يكون المهاجمون من مسلحي ”داعش“، لافتًا إلى أن التنظيم يشن هجمات كلما يتسنى له ذلك.

وتتكرَّر هجمات مسلحي تنظيم ”داعش“ في العاصمة بغداد وفي المناطق الواقعة جنوب غربي محافظة كركوك وصولاً إلى حدود محافظتي صلاح الدين (شمال) وديالى (شرق)، حيث تعرف المنطقة بين المحافظات الثلاث بـ“مثلث الموت“.

وأعلنت بغداد، في شهر ديسمبر/كانون الأول من عام 2017، النصر على ”داعش“ واستِعادة الأراضي التي كان يسيطر عليها، وبلغت ثلث مساحة العراق.

وخلال قتالها ضد ”داعش“، لمدة 3 سنوات، حظيت القوات العراقية بدعم عسكري من التحالف الدولي لمحاربة التنظيم، بقيادة الولايات المتحدة.

ولا يزال عناصر من تنظيم ”داعش“ يشكلون خلايا نائمةً، يشنّون هجماتٍ مباغتةً تستهدف في الغالب قوات الأمن العراقية في شمالي وغربي البلاد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com