عباس يحمل إسرائيل مسؤولية التصعيد.. وحماس تدعو للمواجهة في الضفة

عباس يحمل إسرائيل مسؤولية التصعيد.. وحماس تدعو للمواجهة في الضفة

المصدر: الأناضول

أدانت الرئاسة الفلسطينية بشدة، اليوم السبت، تصعيد إسرائيل ضد الشعب الفلسطيني، محمّلة إياها المسؤولية الكاملة، في وقت دعت فيه حركة ”حماس“ إلى تصعيد المواجهة ضد الاحتلال في الضفة الغربية.

وقالت الرئاسة الفلسطينية، في بيان إن ”هذه الجرائم والقتل الذي تسبّب باستشهاد رياض محمد حماد شماسنة في القدس وأيمن حامد من سلواد وإيهاب عابد من غزة، إضافة للشهيد حمدي النعسان، يؤكد مجددًا أن الحكومة الإسرائيلية ماضية في سياسة التصعيد“.

واستشهد ”النعسان“، في وقت سابق اليوم، برصاص الجيش الإسرائيلي ببلدة المغير، شرقي رام الله وسط الضفة الغربية المحتلة، خلال مواجهات عقب اقتحام مستوطنين للبلدة.

وحمّلت الرئاسة الفلسطينية، ”حكومة بنيامين نتنياهو المسؤولية الكاملة عن هذا التصعيد“، معتبرة أنه ”سيؤدي إلى نتائج خطيرة، وإلى مزيد من التوتر وخلق أجواء خطيرة لا يمكن السيطرة عليها“.

وجددت دعوتها للمجتمع الدولي بـ“ضرورة توفير الحماية الدولية لشعبنا“.

ومن جانبها، دعت حركة حماس الفلسطينيين في الضفة الغربية، لتصعيد المواجهات ضد الجيش الإسرائيلي والمستوطنين.

وقال عبد اللطيف القانوع، الناطق باسم ”حماس“ في بيان مقتضب: ”إن ما ارتكبه الجيش الإسرائيلي والمستوطنون في بلدة المغير جريمة حرب“.

وأضاف، أن ”المستوطنين يرتكبون جرائم بحق الفلسطينيين بدعم من قوات الاحتلال الإسرائيلي“.