عقب قرار إعدامه.. محكمة سودانية تُبرئ طالبًا متهمًا بقتل شرطي

عقب قرار إعدامه.. محكمة سودانية تُبرئ طالبًا متهمًا بقتل شرطي

المصدر: الخرطوم - إرم نيوز

أعلنت محكمة مختصة في العاصمة السودانية الخرطوم اليوم الثلاثاء، براءة الطالب عاصم عمر عضو حزب المؤتمر السوداني المعارض، والمتهم بقتل شرطي بعبوة (مولتوف) حارق خلال مظاهرات احتجاجية لطلاب جامعة الخرطوم في نيسان/ أبريل 2016.

وجرى إعلان قرار البراءة وسط إجراءات أمنية مشددة بمحكمة جنايات الخرطوم شمال، وقال رئيس المحكمة عاطف محمد قاضي المحكمة العامة، إن القرار ارتكز على عدة نقاط، منها تضارب أقوال شهود الاتهام في محضر التحري وأمام المحكمة.

وأضاف القاضي أنه استند على أكثر من (7) مراجع قانونية لصياغة القرار، وأصدر قرارًا بإطلاق سراح عاصم فورًا.

وقابلت جموع الطلاب وأسرة عاصم داخل قاعة المحكمة، القرار بالدموع والتكبير والتهليل والإغماء تعبيرًا عن الفرح.

وكانت المحكمة قد قضت سابقًا بإعدام الطالب عاصم شنقًا، وأيدت محكمة الاستئناف القرار، بيد أن المحكمة العليا أمرت بإعادة ملف القضية إلى محكمة الموضوع في الخرطوم لسماع بينات اتهام أخرى.

وتعود تفاصيل القضية إلى تدوين الشرطة بلاغًا في القسم الشمالي في الخرطوم ضد ”عاصم“ تحت المادة (130) من القانون الجنائي -وعقوبتها الإعدام- على خلفية مظاهرات لطلاب جامعة الخرطوم احتجاجًا على أنباء بيع أراضيها، أُصيب خلالها شرطي بقذيفة (مولتوف) ألحقت به جراحًا متفاوتة، ونقل إلى المستشفى لتلقي العلاج لكنه لقي حتفه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة