داعش يتبنى الهجوم على دورية تضم جنودًا أمريكيين في سوريا

داعش يتبنى الهجوم على دورية تضم جنودًا أمريكيين في سوريا

المصدر: الأناضول

أعلن تنظيم داعش مسؤوليته عن التفجير الذي وقع، الإثنين، في مدينة ”الشدادي“ جنوبي الحسكة شمالي شرقي سوريا.

وذكر بيان للتنظيم تم تداوله على الإنترنت، أن ”التفجير استهدف رتلًا مشتركًا للقوات الأمريكية وعناصر من ي ب ك- بي كا كا، قرب حاجز 47 بمدينة الشدادي“.

من جانبه، أكد التحالف الدولي لمحاربة تنظيم داعش، عدم سقوط أي قتلى من الجنود الأمريكيين في الهجوم.

وقال التحالف، في بيان نشره عبر صفحته على ”تويتر“: ”إننا نؤكد تعرض موكب مشترك لجنود أمريكيين وسوريين إلى هجوم بسيارة مفخخة.. لم يسفر عن سقوط قتلى في صفوف الجنود الأمريكيين“.

وأضاف البيان أنه ”يجري حاليا تقييم الحادث، وأنه سيتم أولا بأول تقديم كافة المستجدات بشأنه“.

وقتل الاثنين، 5 من مسلحي قوات سوريا الديمقراطية، وأصيب جندي أمريكي على الأقل بجروح بالغة؛ إثر تفجير سيارة مفخخة على حاجز عسكري، جنوبي الحسكة، تزامنا مع مرور دورية للقوات الأمريكية بالقرب من الحاجز.

والأربعاء الماضي، أعلن الجيش الأمريكي، مقتل 4 أمريكيين إثر تفجير في مدينة منبج، شمالي سوريا، تبناه تنظيم ”داعش”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com