المالكي يبحث مع نصر الله تطورات الحرب على “داعش”

المالكي يبحث مع نصر الله تطورات الحرب على “داعش”

بيروت ـ استقبل الأمين العام لحزب الله اللبناني حسن نصر الله اليوم الثلاثاء، نائب الرئيس العراقي نوري المالكي، واستعرضا معا الأحداث التي تعصف بالمنطقة وأعلنا ثقتهما بحتمية انتصار شعوب وحكومات المنطقة على تنظيم داعش.

وقال بيان صادر عن حزب الله إن نصر الله استقبل المالكي اليوم و”تم استعراض مفصل للأحداث التي عصفت بالمنطقة عموما في السنوات الأخيرة، وخصوصا في المرحلة الراهنة، سواء في العراق وسورية ولبنان وفلسطين”.

وتابع البيان أنه تم كذلك استعراض “التحديات والتهديدات التي تواجهها حكومات وشعوب المنطقة، والمسؤوليات الملقاة على عاتق جميع القيادات الدينية والسياسية لاسيما القوى والتيارات الإسلامية والوطنية والقومية في العالمين العربي والإسلامي”.

وأضاف البيان أن الطرفين عبرا عن “ثقتهما المطلقة بحتمية انتصار شعوب وحكومات المنطقة على داعش وأشباهها من الجماعات، التي لا مستقبل لها ولا لمشروعها التدميري في أي من دول المنطقة على الإطلاق”.

وقال البيان إنه “كانت القراءة متطابقة حول الخلفيات والأهداف وسبل المواجهة وأهمية بذل كل الجهود للحفاظ على الاستقلال التام والناجز لكل دولة، وعلى ضرورة التعاون لدرء كل أشكال الفتن الطائفية والمذهبية، ومواجهة التيارات التكفيرية التي تهدد الجميع”.