نائب عراقي يتوعد وزير الكهرباء بمساءلة صارمة في فصل الصيف

نائب عراقي يتوعد وزير الكهرباء بمساءلة صارمة في فصل الصيف

المصدر: إرم نيوز

نشب سجال حاد بين عضو البرلمان العراقي محمد الكربولي ووزير الكهرباء لؤي الخطيب، بعد اتهامات وجهت للأخير بإقصاء كوادر من ”المكون السني“ وإحلال آخرين بدلًا عنهم.

وتوعد البرلماني محمد الكربولي الوزير الخطيب بمساءلة صارمة عن عمل الوزارة مع قدوم فصل الصيف الحار.

واتهم الكربولي في تغريدة على ”تويتر“ اليوم الأربعاء، وزير الكهرباء لؤي الخطيب، بأنه ”غير مهني، بعد ترك الشركات العالمية المتخصصة في حل مشكلة الكهرباء“.

وبدأ الخلاف منذ يوم أمس الثلاثاء، عندما اتهم النائب الكربولي، الوزير لؤي الخطيب بإقصاء الكوادر السنية من الوزارة، وإبدالهم بأشخاص تشوبهم شبهات فساد.

وقال الكربولي، في تغريدة عبر ”تويتر“ إن ”وزير الكهرباء لؤي الخطيب، يبدأ مشواره بإقصاء الكوادر السنية، وجاء بأشخاص عليهم شبهات فساد، ولا يمكن لهم أن يحسنوا الكهرباء“.

لكن وزير الكهرباء لؤي الخطيب ردّ على الكربولي، وقال إن التغييرات التي يجريها داخل الوزارة تعتمد معيار الكفاءة والمهنية فقط.

وردّ الخطيب في تغريدة عبر ”تويتر“ بقوله: ”استبدلت مُنتَسبَين مسلمَين فقط بواحد مسلم وآخر مسيحي أكثر كفاءة، استنادًا إلى معيار المهنية حصرًا“، مضيفًا ”لقد ورثت أثقل ملف حكومي ولا أتحمل تبعات سوء إدارة و فساد ١٥ سنة طال قطاع الكهرباء“.

وتجاوز الكربولي الخلافات ليكشف عن استخدام وزارة الكهرباء شركات وسيطة خاصة، وترك شركات عالمية متخصصة في مجال الطاقة، وهو أمر يبعث على الريبة والقلق بحسب الكربولي، الذي توعّد الوزير بفصل الصيف حيث ترتفع درجات الحرارة، قائلًا: إن موعدنا الصيف؛ أليس الصيف بقريب.

وبعد ساعات على فتح هذا الملف علّق الخطيب بقوله إن ملف الكهرباء من الملفات الشائكة في العراق، وهو ليس من مسؤولية الوزير بمفرده بل على القوى السياسية العمل على تحسين واقع الطاقة، وهو ما اعتبر تنصلًا من المسؤولية، أو إيحاءً بأن الفصل المقبل سيكون كسابقاته، دون إحداث تغيير في ملف الكهرباء.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com