موريتانيا.. المعارضة تنتقد هدم السوق المركزي

موريتانيا.. المعارضة تنتقد هدم السوق المركزي

انتقد حزب تكتل القوى الديمقراطية المعارض، قرار الحكومة الموريتانية هدم السوق المركزي بنواكشوط المعروف بـ”سوق كبتال” ووصفه بأنه “قرار جائر”، وغير مدروس يقضي على أرزاق آلاف الأسر الموريتانية.

وقال الحزب الذي يتولى الرئاسة الدورية للمنتدى الوطني للديمقراطية والوحدة الذي يضم 14 حزبا معارضا إن “نظام محمد ولد عبد العزيز قرر هدم سوق العاصمة المركزي دون سابق إنذار أو تقديم بديل معقول ومرض لمستغليه من ملاك ومؤجرين”.

وأشار إلى أن قرار النظام “يعبر عن جهله بدور هذه السوق في الحركة الاقتصادية للبلد، وحجم الضرر الذي سيخلفه هذا القرار على آلاف الأسر”، وأضاف الحزب في بيانه أن القرار “خلّف موجة من الارتباك والقلق لدى العاملين فيه، خوفا من مستقبل مجهول وجدوا أنفسهم فجأة عرضة له”، على حد تعبيره.

وقررت السلطات الموريتانية هدم سوق العاصمة، أكبر أسواق موريتانيا وأقدمها، ومنحت التجار مهلة لافلاغ محلاتهم، وتقول مصادر مطلعة ان الحكومة منحت أراضي المطار القديم لرجال اعمال من اجل بناء سوق كبير وعصري.