استشهاد 9 واعتقال 650 فلسطينيا خلال الشهر المنصرم

استشهاد 9 واعتقال 650 فلسطينيا خلال الشهر المنصرم

مازالت ممارسات الاحتلال المجحفة بحق الفلسطينين والمدنين منهم مستمرة، وحالات الاعتقال والاستشهاد في ازدياد، ففي تقرير لمركز “أحرار” لدراسات الأسرى وحقوق الإنسان، حول انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي في الضفة الغربية وقطاع غزة خلال الشهر المنصرم، كشف استشهاد (9) مواطنين.

وأوضح المركز في تقريره، أن (9) شهداء ارتقوا برصاص قوات الاحتلال، إضافة إلى اعتقال (650) مواطنًا في الضفة الغربية وقطاع غزة خلال الشهر المنصرم من بينهم 42 طفلاً تقل أعمارهم عن 18 عاما، و17 امرأة.

ورصد المركز اعتقال الاحتلال 6 صحفيين تم اعتقالهم واحتجازهم في مدينة القدس، وقد أفرج عنهم لاحقا، كما اعتقل الاحتلال المحامي إبراهيم نواف العامر من مدينة نابلس بعد اقتحام منزل عائلته والعبث به وتحطيم محتوياته.

واعتبر مدير المركز فؤاد الخفش “أن الضفة الغربية مستباحة بكل ما تعني الكلمة من معنى، ويتم اقتحامها كل ليلة لاعتقال الفلسطينيين المدنيين الآمنين”.

ولفت إلى أن الأرقام التي نشرت في التقرير الشهري هي الحالات التي رصدها المركز، وربما كان هناك حالات لم يتم رصدها وتوثيقها لظروف معينة.