”تلفزيون فلسطين“ يؤكد تورط حماس بتدمير مقره في غزة – إرم نيوز‬‎

”تلفزيون فلسطين“ يؤكد تورط حماس بتدمير مقره في غزة

”تلفزيون فلسطين“ يؤكد تورط حماس بتدمير مقره في غزة

المصدر: نسمة علي- إرم نيوز:

قالت الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون الفلسطينية، اليوم السبت، إنّ بيان داخلية حماس في غزة بشأن اقتحام مقر الهيئة وتدمير محتوياته، ”دليلٌ على تورطها بهذه الجريمة“.

وأشارت الهيئة في بيان لها، إلى أنّ ”إصرار حركة حماس على تبرير الجريمة في بيان رسمي وعلى لسان ناطقيها، لن يعفيها من مسؤوليتها عن ارتكاب هذه الجريمة“.

وأكدت، على ”مطالبتها بتمكين حكومة الوفاق من مسؤولياتها في قطاع غزة وتسليمها السلطة في القطاع، لكي تقوم بواجبها في الدفاع عن مقدرات الشعب، والسلطة، ومؤسساتها السيادية والوطنية، والتحقيق بظروف الجريمة التي تم ارتكابها ضد الهيئة العامة لإذاعة وتلفزيون فلسطين في مدينة غزة“.

وأضافت:“العقل البشري لا يمكن أنّ يستوعب ادّعاء حركة حماس حمايتها غزة، وأهلها، من جيش الاحتلال الإسرائيلي، في حين أنها لم تتمكن من حماية مقر سيادي من اعتداء مجموعة آثمة مسلحة بأدوات الحقد، والتدمير، والتحطيم، في فعل لا يمكن تقبله إلا من محتل إسرائيلي تقف بيننا وبينه فكرة التحرر والاستقلال“.

وقالت الهيئة:“حركة حماس تبرر لأن يكون عدم دفع الرواتب سببًا لارتكاب هذه الجريمة وغيرها، ولنا أن نتساءل عن كيفية حماية حماس لمقراتها ومؤسساتها من عناصرها الذين لم تقم سلطة حماس بدفع رواتبهم منذ عدة سنوات، وإذا كانت حماس تقبل بمثل هذا الادعاء فإننا في الهيئة العامة لإذاعة وتلفزيون فلسطين نرى في هذا التبرير شراكةً وغطاء حمساويًا انقلابيًا رسميًا لهذه الجريمة البشعة، وحماية مرتكبيها، وأهدافهم التي تتوافق مع غايات الاحتلال“.

ونبهت إلى أنّ ”جريمة اقتحام مقرها في غزة، وتدمير محتوياته يوم أمس، لم تكن الأولى فاستهداف الهيئة في غزة لم يتوقف للحظة واحدة من اعتقال للعاملين، واستدعائهم، وإعاقة العمل، وتهديدات وابتزاز، ومصادرة الأجهزة والمعدات“، مشددة على أن ”كافة القوى، والفعاليات، والشخصيات، والفصائل، في غزة على علم بذلك“.

وفيما يتعلق بما ذكرته داخلية حماس، حول تورط أسماء بهذه الجريمة، أكدت الهيئة أنّه ”فيما لو كان هذا الادعاء صحيحًا فإنّ سياسة تبادل الأدوار التي تستخدمها حماس مع أتباعها وشركائها في الانقلاب والإجرام لن تعفيها من المسؤولية الكاملة عن هذه الجريمة“.

وكانت وزارة الداخلية في غزة، تحدثت اليوم السبت، عن مجريات التحقيق بحادث اقتحام مقر تلفزيون فلسطين في مدينة غزة أمس الجمعة.

وقالت في بيان صحفي إنّه ”من خلال التحقيق، وتتبّع كاميرات المراقبة، تم التعرف على هوية الأشخاص، وعددهم خمسة، وهم ينتمون لحركة فتح، وجميعهم من موظفي السلطة الفلسطينية الذين تم قطع رواتبهم مؤخرًا، وتبيَّن أن أحدهم يعمل موظفًا في تلفزيون فلسطين قد تم قطع راتبه الشهر الماضي“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com