براءة مبارك في “قضية القرن”

براءة مبارك في “قضية القرن”

القاهرة -قضت محكمة جنايات شمال القاهرة اليوم السبت ببراءة الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك ووزير داخليته ومساعديه الستة في القضايا المنظورة بحقهم منذ ثورة “25 يناير”.

وقرر قاضي المحكمة المستشار محمود الرشيدي بانقضاء الدعوى الجنائية عن مبارك ونجليه علاء وجمال ورجل الاعمال الهارب حسين سالم في قضية فيلات شرم الشيخ والعطايا ، وببراءة مبارك في قضية التربح وبيع الغاز الطبيعى الى اسرائيل.

وقضت المحكمة ايضا ببراءة وزير الداخلية المصري الاسبق حبيب العادلى ومساعديه الستة في قضية قتل المتظاهرين.

وعقدت الجلسة اليوم وسط إجراءات أمنية مشددة في مقر قاعة المحاكمة بأكاديمية الشرطة ، شرق القاهرة .

وهذا هو الحكم الثالث في هذه القضية، المستمرة منذ ثلاثة أعوام ، حيث انتهت المحاكمة الأولي، في حزيران/يونيو 2012، بمعاقبة مبارك والعادلي بالسجن المؤبد، ثم حكمت محكمة النقض بإلغاء هذا الحكم، وإعادة المحاكمة من جديد.

وأكد المستشار محمود الرشيدي رئيس المحكمة أن أوراق الاحالة في القضية تتضمن 7 اتهامات تصنف كل منها على انها جناية ، مشيرا إلى أن المحكمة نظرت أوراق القضية بموجب أمري إحالة وأدلة ثبوت .

ولفت أن الحكم في القضية محرر في 1430 صفحة ، لافتا إلى أن عدد مصابي “ثورة يناير” المثبت لديه 1588 مصابا والعدد الاجمالي للشهداء المثبت لديه 239 شخصا ، واعتمدت المحكمة على 19 شاهدا في إصدار حكمها .