ناشطون: مقتل قيادي بارز في حزب الله بدرعا

ناشطون: مقتل قيادي بارز في حزب الله بدرعا

المصدر: إرم- دمشق

قال ناشطون إعلاميون في المعارضة السورية، الخميس، إن قيادياً بارزاً في حزب الله اللبناني لقي مصرعه خلال مواجهات “عنيفة” اندلعت بين قوات الحزب وكتائب المعارضة، الأربعاء 26 تشرين ثاني/ نوفمبر الجاري، في الشيخ مسكين في ريف درعا.

وأكدت مصادر ميدانية أن جثة القيادي في حزب الله، محمد علي الزين، “موجودة لدى الثوار، ويقوم النظام السوري بالتفاوض عليها”، فيما نشر ناشطون على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي صورا لعدد كبير من الجثث قالوا إنها “عائدة لعناصر من حزب الله قتلوا في معارك ريف درعا”.

من ناحية أخرى، قال ناشطون إن “قوات النظام قصفت بالمدفعية الثقيلة مدينتي (داعل) و(نوى) في ريف درعا، جنوب سوريا، بالتزامن مع تواصل الاشتباكات بين فصائل المعارضة وقوات النظام في مدينة الشيخ مسكين بريف درعا، ولم ترد معلومات عن وقوع إصابات بشرية”.

واستهدفت قوات النظام، الخميس، بلدات “عتمان، والجيزة، وإبطع” بالمدفعية الثقيلة، ولم ترد أنباء عن وقوع إصابات.

في المقابل، أفادت مصادر محلية بأن “فرقة 18 آذار استهدفت تجمعات قوات النظام داخل كتيبة المدفعية 285، قرب الملعب البلدي بمدينة درعا المحطة، بقذائف الهاون، وحققت إصابات مباشرة، وسط تصاعد أعمدة الدخان داخل الكتيبة”.

وأضافت المصادر ذاتها “كما تصدت الفصائل المقاتلة لمحاولات القوات النظامية التقدم على المحور الغربي لبلدة عتمان، وسط قصف مدفعي عنيف على المنطقة”.

وأشارت إلى أن “مقاتلي المعارضة تمكنوا أمس الأربعاء من التصدي لمحاولة قوات النظام استعادة مدينة الشيخ مسكين، وكبدوها خسائر تمثلت في “إعطاب ثلاث دبابات بمدفع إس بي جي ناين، وتدمير رشاش ثقيل عيار 23 مع تحصيناته، إضافة إلى مقتل20 جنديا من القوات النظامية”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع